إحالة مسئولى فحص طفايات الحريق بجامعة بنها للنيابة لإهدار المال العام

إحالة مسئولى فحص طفايات الحريق بجامعة بنها للنيابة لإهدار المال العام إحالة مسئولى فحص طفايات الحريق بجامعة بنها للنيابة لإهدار المال العام
قرر الدكتور على شمس الدين، رئيس جامعة بنها، إحالة المسئولين عن استلام وفحص طفايات الحريق بالجامعة، إلى النيابة العامة للتحقيق معهم بعد اكتشاف وضبط 769 طفاية حريق مقلدة وغير مطابقة للمواصفات الفنية من أصل 1771 جهاز إطفاء بالجامعة.

وقال رئيس الجامعة فى تصريحاتٍ له اليوم السبت، إنه تقرر أيضا التعاقد الفورى مع إحدى الجهات الحكومية، لشراء البدائل، واتخاذ الإجراءات الواجبة والسريعة، لتنفيذ كل اشتراطات الأمن الصناعى، بجميع مبانى الجامعة، حرصًا على مراجعة كل الاشتراطات المتعلقة بنظام الإطفاء، حفاظًا على الأرواح، والمنشآت داخل الجامعة.

وكان الدكتور شمس الدين، قد تلقى تقريرًا من إدارة الأمن المدنى بالجامعة يفيد بتكرار وقوع الحرائق بالجامعة وفشل مكافحتها بعبوات الإطفاء لعدم صلاحيتها، وعلى الفور تم انتداب لجنة مستقلة من الهيئة القومية للإنتاج الحربى لفحصها، وكشف التقرير عن وجود 769 طفاية مقلدة، و783 جهاز إطفاء من إنتاج شركات أخرى مقلدة، وأسعارها المقدمة للجامعة متدنية للغاية، ولا تتناسب مع القيمة السوقية للصنف، وأوصت اللجنة بضرورة محاسبة المسئولين عن الواقعة تأديبيا وجنائيا، وذلك لإهدارهم المال العام.

اليوم السابع