مسيرة بالدراجات النارية من يافا إلى المسجد الأقصى

مسيرة بالدراجات النارية من يافا إلى المسجد الأقصى مسيرة بالدراجات النارية من يافا إلى المسجد الأقصى
انطلقت مسيرة ضخمة بالدراجات النارية من ميناء "يافا" إلى القدس والمسجد الأقصى المبارك اليوم السبت، بدعوة من مجموعة شبابية من "فلسطينى 48" تحت شعار "الأقصى مسئوليتى" و"ع الأقصى يا شباب".

وشارك فى المسيرة، التى نظمتها مجموعة "شباب من أجل الأقصى"، المئات من سائقى الدراجات النارية من مدن الساحل- يافا، واللد والرملة وكذلك الطيبة وقلنسوة من المثلث الجنوبى.

وذكر موقع "فلسطينيو 48" الإلكترونى أن المسيرة انطلقت بمراسيم احتفالية بمشاركة نحو 150 دراجة نحو القدس والمسجد الأقصى المبارك.

وأكد الشيخ محمد عايش أحد منسقى المسيرة أن الهدف من المسيرة هو تجديد التواصل الدائم ونصرة القدس والمسجد الأقصى المبارك.

وقال عايش، فى كلمة قصيرة على هامش المسيرة، "إن منعنا من الوصول إلى المسجد الأقصى فى الحافلات أو غيرها، فسنصله بالدراجات النارية لنؤكد على نصرتنا للقدس والأقصى".

ويعيش نحو 1.7 مليون عربى فى إسرائيل ويحملون جنسيتها من إجمالى عدد السكان البالغ نحو 8.3 مليون نسمة، ويطلق عليهم "فلسطينيو الداخل" أو "عرب 48" وهم الذين لم يغادروا مدنهم وقراهم لدى إعلان قيام إسرائيل عام 1948.
>

اليوم السابع