أخبار عاجلة

وزير الشباب: مصر تحتاج لـ”ثورة على التفكير”.. وثقافة العمل تحتاج إلى تغيير

وزير الشباب: مصر تحتاج لـ”ثورة على التفكير”.. وثقافة العمل تحتاج إلى تغيير وزير الشباب: مصر تحتاج لـ”ثورة على التفكير”.. وثقافة العمل تحتاج إلى تغيير

خالد عبدالعزيز وزير الشباب

قال المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة إن تحتاج إلي ثورة على التفكير وكيفية العمل والإنتاج مشيراً إلي أن المشكلة الحقيقية في مصرتكمن في أن الأغلبية العظمي من الشباب يبحثون عن الاستقرار الوظيفي ولا يبحثون عن الطموح.

جاء ذلك خلال تسليم شهادات تخريج الدفعة الأولى من الشباب الذين اجتازوا الدورة التدريبية، في مجال التشييد والبناء، والتي نفذتها الوزارة بالتعاون مع الاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء وشراكة المباني العامة والإسكان في يناير الماضي لخريجي كليات الهندسة من محافظتي القاهرة والجيزة، بمركز التعليم المدني بالجزيرة.

حضر الحفل كل من المهندس حسن عبد العزيز رئيس مجلس إدارة الاتحاد المصري لمقاولى التشييد والبناء، والمهندس محمود الشربيني المدير التنفيذي لمركز التدريب الصناعي.

ومن جانبه أشاد المهندس خالد عبد العزيز بعملية تدريب الشباب وتأهيلهم لسوق العمل، مضيفاً أن الشباب المصري حينما يكلف بأي عمل يؤدي نتائج لا يستطيع أي شباب في العالم القيام بها، مؤكداً أن الشباب المصري هم من سيقوم ببناء مصر وهم من سيفعل مبادرات ومشروعات المؤتمر الاقتصادي على أرض الواقع.

وأوضح عبد العزيز ان مصر تحتاج إلي ثورة على التفكير وكيفية العمل والانتاج مشيراً إلي أن المشكلة الحقيقية في مصرتكمن في أن الأغلبية العظمي من الشباب يبحثون عن الاستقرار الوظيفي ولا يبحثون عن الطموح.

وفي سياق متصل أكد وزير الشباب والرياضة أن هناك فقدان للثقة من قبل الشباب تجاه فرص عمل القطاع الخاص، وأن ثقافة العمل في مصر تحتاج إلي تغيير لأن القاسم المشترك الأعظم بين رفض الشباب لنوعيات مختلفة من العمل هو الالتزام بمواعيد العمل خاصةً وأن ثقافة البحث عن العمل الذي يحقق الطموح لم تعد موجودة لدي غالبية الشباب المصري.

وخلال كلمته، أشاد المهندس حسن عبد العزيز – رئيس مجلس إدارة الاتحاد المصري لمقاولى التشييد والبناء- بدور الشباب المصري في المؤتمر الاقتصادي بشرم الشيخ، كما أشاد بدور وزارة الشباب والرياضة في تدريب وتأهيل الشباب المصري فهم بناة مستقبل مصر في اطار بروتوكول التعاون بين الاتحاد المصري لمقاولى التشييد والبناء واللوزارة، مؤكداً على الدور الهام للدولة المصرية في زرع الامل داخل قلوب الشباب.

واختتم الحفل بتوزيع جوائز مسابقة ” طموح”، “برنامج حرفي”، و شهادات التقدير على مديريات الشباب والرياضة بالبحيرة والشرقية والدقهلية وشمال سيناء وأسوان نظراً لمجهوداتها أثناء تنفيذ البرامج، كما تم تكريم (10) مهندسين ضمن برنامج البناء والتشييد.

أونا