"سحر مدين" أم غارمة من البحيرة محكوم عليها بـ145 سنة سجن وتبحث عن متبرع

"سحر مدين" أم غارمة من البحيرة محكوم عليها بـ145 سنة سجن وتبحث عن متبرع "سحر مدين" أم غارمة من البحيرة محكوم عليها بـ145 سنة سجن وتبحث عن متبرع
"سحر فوزى مدين القبانى" 41 عاما إحدى الغارمات والمحكوم عليهن بمجموع أحكام قضائية بالسجن لمدة 145 سنة هاربة منذ 6 سنوات وتبحث عن متبرعين لسداد ديونها قبل أن تطولها أيدى تنفيذ الأحكام.

السيدة الغارمة، تروى لليوم السابع قصتها، وتقول منذ 6 أعوام أعيش فى جحيم حيث تنقلت بين محافظات الجمهورية هرباً من رجال تنفيذ الأحكام الذين يلاحقوننى فى كل المحافظات، قائلة: أن الدين الحقيقى المطلوب منها هو مبلغ 40 ألف جنيه، والآن يطالبها أصحاب الدين بـ280 ألف جنيه قيمة الفوائد، بالإضافة إلى أتعاب المحاماة من أجل التصالح معها والتنازل عن الأحكام.

وأوضحت سحر أنها صرفت مبلغ الدين خلال الأعوام الماضية على علاجها وعملية المرارة وتربية ابنها الوحيد، وبالرغم من كونها مريضة إلا أنها عملت فى العديد من الوظائف القاسية، فقد عملت فى خدمة المنازل، والآن الطريق أصبح مسدوداً لأن أصحاب الأعمال يطلبون بطاقتها الشخصية وهى تخشى من الاستعلام عليها فيتضح أنها هاربة من تنفيذ أحكام قضائية بالسجن لمدة 145 سنة سجن.

وأضافت سحر أنها كانت تتردد دائما على مبنى المحافظة مع زوجها فى محاولة لقيام المحافظ بإصدار قرار بتحمل الدين عنها لكن دون جدوى، حتى أصبحت مطلوبة فى أحكام قضائية نهائية حالت بين دخولها أى مبنى حكومى خشية القبض عليها.

وقالت سحر، لم أرى ولدى الوحيد منذ 6 أعوام، وأتمنى أن يصل صوتى للمسئولين لسداد الدين المطلوب منى، مشيرة إلى أنها تورطت فى هذه الديون نتيجة رغبتها فى مساعدة أسرتها.

مصر 365