أخبار عاجلة

نيجيريا تنتقم من “بوكو حرام” بعد حملة دموية استمرت 6 سنوات لإقامة دولة إسلامية

نيجيريا تنتقم من “بوكو حرام” بعد حملة دموية استمرت 6 سنوات لإقامة دولة إسلامية نيجيريا تنتقم من “بوكو حرام” بعد حملة دموية استمرت 6 سنوات لإقامة دولة إسلامية

قال الجيش النيجيري إنه طرد جماعة بوكو حرام من كل مناطق الحكومات المحلية في شمال شرق البلاد باستثناء 3 مناطق معلنا الانتصار في هجومه على المتشددين قبل أقل من أسبوعين من الانتخابات الرئاسية.

وسيطرت بوكو حرام في بداية هذا العام على نحو 20 منطقة من مناطق الحكومات المحلية في إطار حملتها الدموية المستمرة منذ ستة أعوام لإقامة دولة إسلامية في نيجيريا التي يقطنها خليط ديني.

لكن الجيش النيجيري وقوات تشاد والكاميرون والنيجر أطلقوا حملة منسقة نجحوا خلالها في استرداد مساحات كبيرة. واستعادت قوات النيجيرية في مطلع الأسبوع مدينة باما ثاني أكبر مدينة في ولاية بورنو بالشمال الشرقي.

وقال قائد أركان الجيش للصحفيين “يتبقى لنا 3 حكومات محلية هي إبادام وكالا بالجي وجوزا ونحن متفائلون من اننا سنحررها بمرور الوقت.”

وتعرض الرئيس جودلاك جوناثان الذي يسعى للفوز بفترة ولاية جديدة لانتقادات لعدم اتخاذ ما يكفي من إجراءات للتصدي للتمرد. ويخوض منافسه محمد بخاري حملة الانتخابات بناء على سمعته التي اكتسبها حينما كان الحاكم العسكري لنيجيريا في الثمانينات حيث اشتهر بالصرامة في المسائل الأمنية.

رويترز

أونا