أخبار عاجلة

معتز الدمرداش يكشف تفاصيل تعاقده مع “إم بي سي” وأسباب وصول أزمته مع “الحياة” إلى القضاء

معتز الدمرداش يكشف تفاصيل تعاقده مع “إم بي سي” وأسباب وصول أزمته مع “الحياة” إلى القضاء معتز الدمرداش يكشف تفاصيل تعاقده مع “إم بي سي” وأسباب وصول أزمته مع “الحياة” إلى القضاء

بعد ساعات من توقيعه لقناة “إم بى سى” قال الإعلامى معتز الدمرداش إن عودته لتقديم البرامج مع القناة يعد عودة لبيته الأول الذى كان قد ظل فيه لسنوات.

وأضاف الدمرداش أنه عمل فى 4 محطات مهمة بدأها فى التليفزيون المصرى ثم قناة المحور وبعدها الحياة ويتمنى أن تكون “إم بى سى” هى محطته الأخيرة التى يمارس فيها عمله الإعلامى.

وحول ما سيقدمه، قال إن هناك اتفاق مع “إم بى سى” بعدم الكشف عن التفاصيل لحين الاستقرار على بعض الأمور ولكنه سيقدم برنامجًا اجتماعيًا قد يكون اسمه “معتز فى إم بى سى” أو “معتز” وأنه يعلم جيدًا أن المنافسة شدية وحرصًا على الخصوصية وأن يظل فى إطار المنافسة يكتفى بالكشف عن تعاقده الرسمى مع القناة.

وكشف فى لقاء تم بمدينة الإنتاج الإعلامى مساء الثلاثاء بحضور محمد عبد المتعال رئيس قناة “إم بى سى ” أن برنامجه سيقدم على قناة “إم بى سى 2″.

وأشار إلى أنه انتقل لـ “إم بى سى” وهو سعيد بالتجربة الجديدة وأن المكان ليس جديدا عليه، وسيحاول استثمار خبرته فى الفترة الماضية لتقديم منتج إعلامى مختلف لا يتشابه مع كل ما هو موجود وسيحرص على أن يكون المتلقى المصرى هدفه، وسيعمل جاهدا على أن يقدم له ما يجب أن يكون لا ما يستفذه، لأن المشاهد ذكى ولماح، ويعرف من يقدم له معلومة وترفيه ومن يضحك عليه.

وقال الدمرداش إنه لم يكن يتوقع أن تتفاقم مشكلته مع قناة “الحياة ” ولكنه ظل 4 أشهر يقدم برنامجه “مصر الجديدة” دون الحصول على أجر، وأن القناة طلبت منه تخفيض الأجر بشكل غير مقبول وهو أن أوافق على تقاضى 25 % من الأجر الذى كنت أتقاضاه وأنه لجأ للقضاء.

وكان الدمرداش قد رفض فى البداية الكلام عن مشكلته مع “الحياة” مؤكدًا أنه لم يكن ينوى الكلام عنها وأنها المرة الأولى التى يكشف عن تفاصيل أزمته معها بعد أن تناقلت بعض وسائل الإعلام تصريحات حولها من الطرف الأخر.”

أونا