أخبار عاجلة

خالد صلاح: حوارى مع أحمد عز انفراد.. لكن ليس كل قرار مهنى صحيحا فى توقيته

خالد صلاح: حوارى مع أحمد عز انفراد.. لكن ليس كل قرار مهنى صحيحا فى توقيته خالد صلاح: حوارى مع أحمد عز انفراد.. لكن ليس كل قرار مهنى صحيحا فى توقيته
علق الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس تحرير "اليوم السابع"، على ما أثير من جدل حول حواره مع رجل الأعمال أحمد عز، فى برنامج "آخر النهار" على قناة النهار، أنه فى بداية الحلقة قال إنه لا يوجد ما يعتذر عليه من الناحية المهنية، لاسيما أن الإعلامى أسامة كمال أجرى حوارا مع أحمد عز، ولكن لم يذع، بالإضافة إلى أن هناك سباقا مهنيا لصحف كبرى أرادت أن تجرى حوارا مع أحمد عز.

ووصف خالد صلاح عبر برنامج "آخر النهار" المذاع على فضائية "النهار"، حواره مع أحمد عز بأنه صحيح من الناحية المهنية، لأن الحوار لا يعنى الاتفاق مع هذا الرجل فى أفكاره، وعدم تبرئة أحمد عز، وعرض أفكاره بطريقة ما، لكن ليست كل القرارات المهنية توقيتها صائب، مضيفاً "سبت كل ردود الأفعال تتفاعل، ومن يتصور أنه ممكن يدفع فلوس فى حوار على شاشات التليفزيون علشان يجى يتهزأ دا تصور صعب وساذج".

وأكد خالد صلاح، أنه لا يوجد ما يخفيه على الجمهور، لافتا أن إدارة قنوات النهار لم تكن راغبة فى هذا الحوار، لاسيما أن علاء الكحكى مالك قنوات النهار، إعلامى وليس من نوع ملاك المحطات الذى يعمل فى تجارة وصناعة أخرى ليست لها علاقة بالإعلام، لأنه ابن هذه المهنة، ولذلك ترك "الكحكى" الحرية المهنية فى إجراء الحوار.

وقال خالد صلاح إنه من جهته الشخصية يرى أن هذا الحوار بمثابة انفراد ضخم له، مضيفاً "أنا تلقيت نصائح من زملاء وأشخاص كثيرين بعدم إجراء الحوار، ولكن فى هذه اللحظة "ما كنتش مقتنع"، وكنت أرى أن القرار صائب وصحيح من الناحية المهنية، لكن ليس كل قرار صائب من الناحية المهنية هو صحيح فى توقيته".

وأشار خالد صلاح إلى أنه أدرك أن نصائح زملائه الذين نصحوه أن هذا الحوار غير جيد فى توقيته، وظهور أحمد عز فى على شاشات تليفزيونات تنتمى إلى ثورة 30 يونيو، هى نصيحة صادقة وصائبة فى ناحية التوقيت، مضيفاً: "ظهور أحمد عز فى هذا التوقيت على هذه المحطة "قناة النهار" التى شاركت فى صناعة وصياغة مسيرة ثورة 30 يونيو جنبا إلى جنب مع صفوف الشعب المصرى، ربما ما كنش الشكل اللائق بأن تعاد الوجوه القديمة على هذه المحطات التى تدافع عن الثورة".

وأوضح خالد صلاح أنه عند ظهور الحوار إلى العالم لم يكن يرى إلا الجانب المهنى والقرار الإعلامى، ولكن بعد ظهور الحوار على القناة وحالة الغضب التى لاقت القناة استيقظت فى داخله جوانب أخرى متعلقة بتوقيت الحوار، قائلا "فى قرار مهنى أنا بتحمله تحمل شخصى"، موضحا أن هناك ردود أفعال من محبى قنوات النهار لم يكونوا راضين عن هذا الحوار من الناحية السياسية، ولكن لم يعط لـ"عز" فى الحوار فرصة فى الأسئلة، ولذلك قال له "عز" أنت بمثابة فائز فى هذا الحوار، مضيفا "القرار المهنى لم يكن صائبا فى توقيته، ولم أرد أن أتحدث فى ذلك بالأمس، ولكن حق المشاهد اللى بيشاهدنى يعرف ماذا حدث فى الحوار".

وتوجه الكاتب الصحفى خالد صلاح بالشكر إلى علاء الكحكى مالك قنوات النهار، بسبب إتاحة الفرصة له لإجراء هذا الحوار الذى دفع ثمنه من ناحية الاسم والسمعة، وردود الأفعال ولكن تحمله بمهنية عالية جدا، مختتما: "إذا كان هذا أثر بالسلب فى جبهة 30 يونيو فإننى لم أكن أرغب فى ذلك أبدا، وأشكر كل اللى لم يصدق الشائعات اللى طلعت وبشوف أن فى درس مهم ألتقطه من هذه التفاصيل، أن التوقيت المهنى صائب لكن التوقيت السياسى ليس كذلك، وأتطلع أن تبقى جبهة 30 يونيو نظيفة وطاهرة وتدفع بالبلاد إلى الأمام".


>- خالد صلاح معقبًا على تحقيقات "شيماء الصباغ": لا صوت يعلو فوق صوت القانون

- تفاصيل أول ظهور إعلامى لـ"أمين الحزب الوطنى" المنحل بعد إعلانه الترشح للبرلمان.. خالد صلاح يواجهه فى "آخر النهار" بملفات الفساد والتوريث وتزوير الانتخابات.. وأحمد عز: "أعتذر للمصريين وأعترف بأخطائى"

مصر 365