أخبار عاجلة

منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية تؤكد التزامها بالتعاون مع مصر

منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية تؤكد التزامها بالتعاون مع مصر منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية تؤكد التزامها بالتعاون مع مصر

السفير هشام بدر مساعد وزير الخارجية

التقى السفير هشام بدر مساعد وزير الخارجية للشئون متعددة الأطراف والأمن الدولي، نيابة عن السيد وزير الخارجية، بلي يونج المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية “اليونيدو”، لبحث سبل تعزيز التعاون بين والمنظمة خلال الفترة المقبلة، والتي من المنتظر أن تشهد تكاتف كافة الجهود في شتى المجالات التي من شأنها البناء على النجاح الذي حققه مؤتمر “دعم وتنمية الاقتصاد المصري- مصر المستقبل” الذي عقد في شرم الشيخ خلال الفترة 13-15 مارس 2015.

يأتي هذا اللقاء على هامش الزيارة التي يقوم بها المدير العام إلى مصر للمشاركة في مؤتمر دعم وتنمية الاقتصاد المصري كممثل للسكرتير العام للأمم المتحدة، والذي حرص خلاله مساعد وزير الخارجية التأكيد على وجود العديد من المجالات ذات الأهمية للحكومة المصرية في الفترة الحالية والتي يأتي على رأسها بحث كيفية الارتقاء بمستوى خريجي المدارس الفنية ودعم منظومة التدريب المهني، خاصة في ضوء استحداث وزارة التعليم الفني والتدريب المهني، وذلك حتى يتسنى بناء قدرات جيل جديد قادر على المشاركة بفاعلية في تحقيق النمو الاقتصادي.

وبالإشارة إلى الأهمية التي توليها المصرية لموضوعات تشغيل الشباب، والذي يعد أحد أهم التحديات التي تواجهها الحكومة المصرية في الفترة الحالية أكد السفير هشام بدر مساعد وزير الخارجية على تطلعنا قيام المنظمة ببحث أوجه التعاون والدعم التي يمكن تقديمها في هذا الشأن من أجل خلق فرص عمل جديدة للشباب، والتي يمكن أن تتم من خلال تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة على المستوى المؤسسي، بالإضافة إلى ما سبق، نوه السفير بدر على أهمية استمرارا العمل الجاد في تنفيذ مشروعات الصناعات الزراعية، وذلك نظراً لدورها الهام في المساهمة في رفع قدرة التنافسية للمنتجات الزراعية المصرية في الأسواق العالمية.

وأثنى مدير عام المنظمة على نجاح المؤتمر الاقتصادي، مشيرًا إلى الأهمية التي توليها اليونيدو للتعاون مع مصر في المجالات ذات الأولوية للحكومة المصرية، مشيرًا في هذا الصدد إلى المنتدى الإقليمي الذي يعتزم اليونيدو تنظيمه خلال الربع الأخير من العام الجاري بمحافظة الإسكندرية بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري في مصر، والذي يقام تحت شعار “أساليب مبتكرة لتحقيق النمو الأخضر وإيجاد فرص عمل في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”، بمشاركة كل من القطاع العام والخاص الوطني والإقليمي والمانحين من مختلف دول العالم، موضحًا أن هذا المنتدى سيركز في الأساس على موضوعات توفير التدريب المهني للشباب وكيفية بناء قدراتهم بالصورة التي تمكنهم من المشاركة بشكل فعال في تحقيق النمو الاقتصادي، فضلاً عن مناقشة كيفية تنمية المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر.

أونا