أخبار عاجلة

مصر القوية بالإسكندرية: "خالد سعيد" أصبح ضحية غياب العدالة

مصر القوية بالإسكندرية: "خالد سعيد" أصبح ضحية غياب العدالة مصر القوية بالإسكندرية: "خالد سعيد" أصبح ضحية غياب العدالة

شارك اليوم، حزب القوية، فى السلاسل البشرية، أمام منزل الشهيد "خالد سعيد"، فى الذكرى الثالثة لوفاته، اليوم، حيث أكد أحمد العطار، أمين حزب مصر القوية بمحافظة الإسكندرية، على أن "خالد سعيد" أيقونة الثورة وأنه كان فى الماضى شهيد القمع والتعذيب، واليوم فى الذكرى الثالثة هو ضحية غياب العدالة وضحية نظام لا يبالى فى حقوق دماء الشهداء، السبب فى وصوله للسلطة.

ومن جانبه، أكد المهندس محمد محروس، عضو الهيئة العليا للحزب، على إحياء ذكرى "خالد سعيد" هى إحياء لليوم الذى دشن فيه النظام البائد ووقع أوراق سقوطه، وأنه إحياء لليوم الذى أدرك فيه المصريون أنهم جميعاً "خالد سعيد"، فهو لم يكن مجرد شاب خسره الوطن، إنما هو إنسان شاء القدر أن يجعله دون غيره ممن ذاقوا مرارة المهانة أن يكون سبباً فى أن يستيقظ ضميراً قد غاب، وأن تعود للإرادة والرغبة فى الحياة روحاً بعد أن فقدت، وأنه اليوم الذى نتذكر فيه أننا كمصريين قد عدنا بعد سبات طويل، وأن القوة الحقيقية لهذا الوطن تكمن فى أحلام وسواعد شبابه، وأن المستقبل القادم سيأتى مرويا بدمائهم.

وقال هانى عادل، عضو مكتب المحافظة، أمين القطاعات الجغرافية بالمحافظة، "سنظل نتذكر خالد سعيد ورفقاءه على درب الشهادة، وسنظل نتذكر من أنار لنا طريق الثورة، وصارع الظلم فى أوج قوته، للأسف ليس لدينا رفاهية جنى ثمار التضحيات، فمازال أمامنا فى الدرب الكثير حتى نحقق ما حلمنا به جميعا، وما حلم به شهداؤنا من مفاهيم الحرية والحياة الكريمة والعدل لشعب لطالما اشتاق إليها".

مصر 365