أخبار عاجلة

«العرب اللندنية»: تنسيق «سعودي – عماني» مكن «هادي» من مغادرة صنعاء

«العرب اللندنية»: تنسيق «سعودي – عماني» مكن «هادي» من مغادرة صنعاء «العرب اللندنية»: تنسيق «سعودي – عماني» مكن «هادي» من مغادرة صنعاء

الرئيس اليمنى

كشفت صحيفة «العرب» اللندنية، أن سلطنة عمان عرضت على خطة سياسية في إطار المبادرة الخليجية للمساهمة في حل الأزمة اليمنية بعد كسر الرئيس عبدربه منصور هادي الإقامة الجبرية التي فرضتها عليه جماعة الحوثي أو من يسمون أنفسهم «أنصار الله» ووصوله إلى عدن.

جاء ذلك أثناء استقبال العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، أمس الثلاثاء، فهد بن محمود آل سعيد، نائب رئيس الوزراء لشئون مجلس الوزراء بسلطنة عُمان.

وكشفت «العرب»، نقلًا عن مصادر سعودية قولها: «إن دورا سعوديا عمانيا فاعلا مع القبائل أفسح ممرا آمنا للرئيس هادي للتوجه إلى عدن».

وأوضحت الصحيفة، أن اللقاء تناول دور حضرموت وما صار يسمى بالسد الشافعي أمام التمدد الحوثي ودور قبائل حضرموت ورجال الأعمال في مواجهة الحوثيين.

تجدر الإشارة إلى أن عدة سفارات عربية وأجنبية أغلقت أبوابها في العاصمة صنعاء، بعد إصدار جماعة الحوثي «إعلانا دستوريا» في 6 فبراير الماضي، حلت بموجبه مجلس النواب (البرلمان) وشكلت مجلسا وطنيا بديلا عنه قوامه 551 عضوا ومجلس رئاسيا من 5 أعضاء.

يشار إلى أن الحوثيين أسقطوا العاصمة صنعاء في 21 سبتمبر الماضي واحتلوا جميع مؤسساتها دون أي مقاومة تذكر، كما سيطرت في 20 يناير الماضي على مبنى دار الرئاسة والقصر الجمهورية وحاصرت منزل الرئيس عبدربه منصور هادي الذي قدم استقالته في 22 من الشهر نفسه بالتزامن مع استقالة رئيس حكومة “الكفاءات” رفضا لما أقدم عليه الحوثيون.

أونا