إخلاء سبيل سائق ميكروباص بعد تراجع ربة منزل عن اتهامه باغتصابها فى الساحل

إخلاء سبيل سائق ميكروباص بعد تراجع ربة منزل عن اتهامه باغتصابها فى الساحل إخلاء سبيل سائق ميكروباص بعد تراجع ربة منزل عن اتهامه باغتصابها فى الساحل
قرر قاضى المعارضات بمحكمة جنح الساحل، إخلاء سبيل سائق ميكروباص متهم باغتصاب ربة منزل بعدما تراجعت المجنى عليها أمام المحكمة أنه تعدى عليها جنسيا داخل سيارته، وغيرت أقوالها وذلك أثناء نظر تجديد حبس المتهم.

واعترف المتهم أمام المستشار محمد نايل مدير نيابة الساحل، أنه لم يختطف المجنى عليها، وإنما اتفق معها على ممارسة الجنس معه داخل سيارته مقابل 50 جنيها أثناء وقوفها بموقف عبود، مشيرا فى اعترافه أمام النيابة أنه مارس معها الجنس برضائها، وأنها استقلت معه السيارة، وعقب انتهائه من ارتكاب الواقعة أعادها مرة أخرى إلى موقف عبود.

وكان المستشار محمد نايل مدير نيابة الساحل قد أمر سابقا بحبس سائق ميكروباص، تبين من أقوال المجنى عليها "ر.ع" أمام النيابة أنها استقلت "ميكروباصط إلى موقف عبود وعندما وصلت نزلت وكل الركاب من السيارة إلا أنها عادت مرة أخرى، حيث نسيت حقيبة تخصها بداخل الميكروباص، وعندما وصلت للسيارة قال لها السائق "ادخلى العربية" للبحث عنها، إلا أنها فوجئت يستقل السيارة ويفر بها هاربا وهددها بسلاح أبيض ثم توجه بها إلى منطقة خالية من المارة لا تعرفها واغتصابها داخل سيارته أكثر من مرة ثم استقل السيارة وألقى بها على الطريق، لتأمر النيابة وقتها بحبس المتهم وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

مصر 365