أخبار عاجلة

دراسة إسبانية: قلة التعرض للشمس تتسبب فى رفع خطر إصابتك بالسكرى

دراسة إسبانية: قلة التعرض للشمس تتسبب فى رفع خطر إصابتك بالسكرى دراسة إسبانية: قلة التعرض للشمس تتسبب فى رفع خطر إصابتك بالسكرى
نتائج جديدة وخطيرة كشفت عنها مؤخراً صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، حيث كشفت دراسة طبية حديثة أن قلة التعرض لأشعة الشمس قد يكون أخطر من مرض السمنة فى رفع فرص الإصابة بمرض السكر من النوع الثانى.

مخاطر نقص مستويات فيتامين "د"

وتابعت الدراسة التى أشرف عليها علماء من جامعة مالاجا الأسبانية أن قلة التعرض لأشعة الشمس يقلل مستويات فيتامين "د" بالدم، الأمر الذى يرفع خطر الإصابة بمرض السكر من النوع الثانى، وكما يعرض الأشخاص أيضاً للإصابة بمقدمات مرض السكر، أو متلازمة الأيض، والتى تجتمع فيها أعراض ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستوى السكر بالدم والإصابة بالسمنة.

وأضاف الباحثون أن نقص مستويات فيتامين "د" بالدم يرتبط بحدوث خلل فى تنظيم مستويات الجلوكوز بالدم بشكل يفوق ما يحدث حال الإصابة بمرض السمنة، حيث تتسبب قلة مستويات فيتامين "د" فى حدوث خلل بالتمثيل الغذائى للجلوكوز.

وجاءت هذه النتائج بالمجلة الطبية "Journal of Clinical Endocrinology & Metabolism"، التى تصدرها الجمعية الأمريكية للغدد الصماء، وكما نشرت على الموقع الإلكترونى لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية فى الثالث والعشرين من شهر فبراير الجارى.

موضوعات متعلقة


>دراسة: أشعة الشمس تساهم فى الحد من أورام البروستاتا

مصر 365