أخبار عاجلة

دراسة: المجندون الأمريكيون فى منطقة الشرق الأوسط أكثر عرضة لمشاكل الرئة

دراسة: المجندون الأمريكيون فى منطقة الشرق الأوسط أكثر عرضة لمشاكل الرئة دراسة: المجندون الأمريكيون فى منطقة الشرق الأوسط أكثر عرضة لمشاكل الرئة
كشفت دراسة علمية حديثة، نشرت نتائجها عبر الموقع الطبى الأمريكى “Health Day News”، أن الجنود الأمريكيين المجندين فى منطقة الشرق الأوسط وأفغانستان، قد يكونوا أكثر عرضة للإصابة بأمراض الرئة نتيجة التعرض للغبار، وذلك بعد أن حلل الباحثون المحتوى المعدنى والبكتيريا والفطريات والفيروسات، فى عينات الغبار التى تم جمعها من العراق وأفغانستان.

وأشار الباحثون، إلى أن التعرض للغبار والجراثيم الخطيرة والمحتوى المعدنى الموجود فى غبار تلك المناطق، يشكل خطرًا صحيًا كبيرًا على القوات الأمريكية.

وقال مؤلف الدراسة إيلز من كلية الحرب البحرية الأمريكية، أن الغبار والعواصف الرملية المستمرة فى مناطق الشرق الأوسط بسبب الظروف البيئية ودرجات الحرارة القصوى وانخفاض الرطوبة، كلها عوامل تخلق الحاجة للتنفس عن طريق الفم، وبالتالى يتم تجاوز البلعوم الأنفى وسحب الجسيمات الدقيقة الموجودة بالجو بعمق إلى الرئتين.

وأضاف إيلز، أن التأثيرات الحادة الناجمة عن التعرض لهذا التلوث يسبب ضيق فى التنفس والتهاب رئوى، فى حين أن التعرض المزمن يمكن أن يسبب ندبات ومشاكل أخرى فى الجهاز التنفسى على المدى الطويل.

ويتشرف "اليوم السابع" بتلقى أسئلتكم واستفساراتكم الطبية عبر الإيميل التالى:

Health@youm7.com

موضوعات متعلقة..
>


>اللحوم الحمراء والحبوب الكاملة تقلل خطر الإصابة أمراض الرئة
>

مؤتمر فرنسى يناقش "كيف تصبح الرئة مرآة ذات وجهين للأمراض غير الرئوية؟"

مصر 365