أخبار عاجلة

حماية من الشمس من Clarins

حماية من الشمس من Clarins حماية من الشمس من Clarins

الإثنين 23-02-2015 19:41

ANTI-POLLUTION
واقي نهاري متعدّد الأوجه مع عامل حماية من أشعة الشمسDay Screen Multi-Protection SPF 50
في العام 2005، أطلقت كلارنس أوّل مستحضر عناية بالبشرة مقاوم للأشعة ما فوق البنفسجية مع عامل حماية من الشمس SPF 40 مصمّم للحياة في المدينة. يتميز بقوام رقيق وخفيف للغاية يتناسب مع جميع مستحضرات العناية بالبشرة والمكياج للحفاظ على جمال النساء وحمايتهن من بيئة المدينة التي يعيشنَ فيها.
بعد 10 سنوات على هذا النجاح، تذهب كلارنس أبعد من ذلك وتمنح النساء مستحضر عناية بالبشرة أقوى لحمايتهن ليس فقط من الأشعة ما فوق البنفسجية، وإنّما أيضاً من التلوّث ليصبح أفضل مستحضر للعناية بالشباب والجمال للنساء في فئته.
في العام 2015، تطلق كلارنس حماية خفية للوجه UV PLUS ANTI-POLLUTION SPF 50. يتميز واقي الوجه القوي من كلارنس بتركيبة نباتية تؤمن حماية متعددة الأوجه للبشرة. وهو مصمّم خصّيصاً للحفاظ على جمال النساء بالإضافة إلى أنّ قوامه شفّاف وخفيف للغاية. استعمليه للحصول على بشرة محمية تماماً، ودائمة الإشراق والنضارة والشباب.

تأثير الأشعّة ما فوق البنفسجية والتلوّث على البشرة
في بيئة المدينة الملوّثة، تتعرّض البشرة بشكل دائم للأشعة ما فوق البنفسجية والتلوّث.
فرط تصبّغ البشرة قد تكون أشعّة الشمس أساسية للحياة ولكنّها كذلك خطرة على البشرة. فهي في الواقع مسؤولة عن تحفيز نشاط الخلايا الميلانية أي خلايا الجلد الصباغية التي تنتج الميلانين، وهو الصباغ البني الذي يرتفع إلى سطح البشرة. يسبّب ذلك ظهور البقع الداكنة، ما يؤثر سلباً على إشراق البشرة وتألّقها فتصبح داكنة بشكل أكبر.
التعرّض للأشعة ما فوق البنفسجية

تفعيل الإنتاج المفرط للميلانين
الأشعّة ما فوق البنفسجية والتلوث: مزيج ضار
لأنّ الحماية من الأشعة ما فوق البنفسجية ليست كافية وحدها، برهن اليوم قسم الأبحاث في كلارنس أنّ هذه الأشعّة والتلوّث يسبّبان أذى للبشرة، بما في ذلك الإنتاج المفرط للجذور الحرة في الأدمة والبشرة الذي من شأنه أن يسرّع تقدم البشرة في السنّ. وتسبّب الأشعة ما فوق البنفسجية إذا ما ترافقت مع التلوث ضرراً أكبر.
تستطيع البشرة في الظروف العادية، مواجهة ما تتعرض له من عوامل ضارة وإثباط مفعولها بفضل نظام دفاع مضادّ للأكسدة الذي تتضافر فيه الإنزيمات (سوبر أكسيد الديسميوتاز والكاتالاز إلخ.) والجزيئات (الفيتامينات والغلوتاثيون إلخ.) وبروتينات محدّدة تشارك في ترميم العناصر المتضرّرة من البشرة وتجديدها. لكن عند حدوث إنتاج مفرط للجذور الحرّة بفعل العوامل الخارجية الضارة الكثيرة (أشعة ما فوق بنفسجية وتلوث إلخ.) يختلّ توازن البشرة الطبيعي وتتعطّل وسائلها الدفاعية. 
الأشعّة ما فوق البنفسجية والتلوث:

متى يُستعمل؟
في أي وقت تقضينه في الهواء الطلق حيث تتعرّض البشرة للأشعّة ما فوق البنفسجية والتلوّث.
حماية للبشرة متعدّدة الأوجه ومضادّة فعّالة للأكسدة
جديد وحصري من كلارنس: حماية لسطح البشرة مضادّة للأكسدة ومعزّزة بفضل خلاصة السانيكل الألبي العضوي.
عمد قسم الأبحاث في كلارنس إلى إضافة خلاصة السانيكل الألبي العضوي إلى تركيبة UV PLUS ANTI-POLLUTION، فمثّل ذلك تقدّماً مهمّاً في مجال حماية البشرة من الأشعّة ما فوق البنفسجية والتلوّث الضارّين. ولأوّل مرّة، عزّزت كلارنس التأثير الواقي لمستحضر UV PLUS ANTI-POLLUTION من خلال استهدافه لخط دفاع البشرة الأول المضادّ للأكسدة، بفضل القوّة الاستثنائية لخلاصة النبتة هذه. كيف؟ من خلال تشجيع تعبير بروتينات محدّدة تُسمّى البروتينات الصغيرة الغنية بالبرولين. تتواجد هذه البروتينات على سطح البشرة وتؤدّي دوراً مهمّاً في نظام حماية البشرة الأوّلي من خلال حبس الجذور الحرّة في الطبقة المتقرّنة، تلك الجذور التي يصبح إنتاجها مفرطاً بفعل الأشعّة ما فوق البنفسجية والتلوّث.
بفضل تعزيز خط دفاع البشرة الأول المضادّ للأكسدة، تصبح البشرة محمية بشكل أفضل في مواجهة الجذور الحرّة الناتجة من العوامل الضارة المتعددة في ظل العيش في المدينة.
تأثير خلاصة السانيكل الألبي العضوي في إنتاج البروتينات الصغيرة الغنية بالبرولين.
اختبارات مخبرية. دراسة على بشرة معادة التركيب:
يشير اللون الأحمر إلى وجود البروتينات الصغيرة الغنية بالبرولين.

سيدتي