أمل حجازي لرجا ورودولف: "بتجيبوا الفنان لتشرشحوه"؟

أمل حجازي لرجا ورودولف: "بتجيبوا الفنان لتشرشحوه"؟ أمل حجازي لرجا ورودولف: "بتجيبوا الفنان لتشرشحوه"؟

الإثنين 23-02-2015 15:33

أطلت الفنانة اللبنانية أمل حجازي في برنامج "المتهم" بجرأة كبيرة وثقة عالية بالنفس، قابلتها أسئلة استفزازية واتهامية من مقدمي البرنامج، ليُولد حوار شجاري وصل إلى حد المشادات الكلامية في بعض الأحيان.
فبعد غياب 5 سنوات عن إصدار الأعمال الفنية، وإطلاق أغنيتها مؤخراً، ظهرت أمل بحلقة ركّزت على توجيهها الانتقادات إلى زملائها، وكأنه لا يوجد لديها ما تقوله سوى الانتقاد وهو ما يحسب على محاوريها، علماً أن انتقاداتها كانت بنّاءة وليست لمجرد تنظير، في وقت لم ينجع مقدما البرنامج رجا ورودولف في استغلال تصريحات أمل لإغناء الحوار، بل حاولا الإيحاء أنها نابعة من عقد نفسية تعاني منها أمل، أو الإشارة إلى نقص نابع منها.
فبداية الحديث كانت عن غيابها عن الساحة من العام 2010، حيث قالت أمل، إن اسمها يكفي لأن تعود إلى الساحة، وردت هذا التأخير لشركة "روتانا"، متحدثةً عن الدعوة التي رفعتها ضد الشركة، مطالبةً إياها بإعطائها حقها لا أكثر ولا أقل، وتطبيق البند الجزائي في العقد، رافضةً الكشف عن قيمة البند المادية.
وبالإستفاضة في الحديث عن مشاكلها مع شركة "روتانا"، أكدت أمل أنها تريد الكلام عن هذا الموضوع بالذات في الحلقة، وقالت إن الشركة أعطتها وعوداً كاذبة، وكانت دائماً تنتظر حتى يتم تنفيذ الوعود، مشيرةً إلى أنها من الأشخاص أصحاب القلوب الطيبة، وأن الشركة استغلت هذا الأمر، مشيرةً إلى أن الشركة لا تخل في الوعود مع فنانين غيرها.
وأضافت أمل أنها اتنظرت وعود الشركة ظنناً منها أنها تمر في أزمة، في وقت كانت تصدر ألبومات فنانين آخرين، نافيةً أن تكون قد أرسلت مسلحين إلى مبنى الشركة.

وعند التهمة الموجهة لها أنها "لا تبيع" في الأسواق، ضحكت أمل وقالت إنها قبل سنوات أصدرت أغنية في وقت كانت السيدة فيروز قد أصدرت ألبوماً، وأشارت إلى أن أغنيتها باعت أكثر من ألبوم السيدة فيروز حينها.
وبالحديث عن علاقة إليسا القوية بشركة "روتانا"، قالت أمل: "الله يوفقهم مع بعض"، وأشارت إلى أنّ إليسا تواجه مشاكل مع الشركة وأضافت "لنشوف أديه رح ضاين".
وعندما طُلب منها توجيه رسالة إلى سالم الهندي، قالت له إن الشركة أخطأت مع شخص تصرّف معها بكل إحترام، وأضافت: "الشركة أخطأت مع الشخص الغلط".

كما تحدث عن قيام الشركة بإلغاء حفلتها ليلة رأس السنة، في وقت كانت هي قد ألغت حفلة عرضت عليها بسببب ارتباطها بالشركة، فلم تحي أي حفلة ليلة رأس السنة، وعندما قال لها مقدما البرنامج: "أحيت الحفلة مايا دياب، هل غرت منها؟"، فضحكت وأجابت: "أنا عم بتسلى بالفن. الفن هواية مش مصلحة عم عيش منها".
وعندما عرض مقطع للممثل وسام حنا، من برنامجه "تيليستارز" وهو يقول أن عودة أمل كانت فاشلة، اعتبرت أمل أن وسام قال ذلك رداً على رأيها بمسلسل "عشر عبيد صغار" الذي شارك وسام في بطولته، إذ سبق وصرحت أمل أن المسلسل فاشل، وأضافت أن رأي وسام وزميلته في تقديم البرنامج كارين سلامة، لا يهمها أبداً، وتابعت: "يحلوا عني".

أمل تنتقد الدراما اللبنانية
وبالحديث عن الدراما اللبنانية، انتقدت أمل الدراما اللبنانية معتبرةً أنها تحتاج إلى مصداقية أكثر، وقالت ما ينقصنا هو موجود عند الأتراك، الذين يمثلون بمصداقية كبيرة، حتى أنهم يجعلون المشاهد يبكي عند عرض المشاهد المؤثرة، وتحدث أمل عن عمليات التجميل التي تجريها الممثلات اللبنانيات الأمر الذي يفقدهن ملامحهن وبالتالي القدرة على التعبير في الوجه أثناء التمثيل، متحدثة عن صدق التعبير عند الممثلين الغربيين وإبقاء وجوههم على طبيعتها.
وكانت أمل جريئة كفاية لتسمي الأشخاص والمسلسلات بأسمائهم، فانتقدت بقوة إخراجياً مسلسل "عشر عبيد ضغار"، وتساءلت: كيف يستطيع شخص أن يسكن في قصر موحش وهو بأفضل تسريحة شعر. وإذا كانت الممثلة محبوسة في قصر من أين لها طلاء الأظافر لتضعه على أظافرها؟".

كما تحدثت عن عدم إعجابها بأداء كل من يوسف الخال والممثلة رولا حمادة في مسلسل "وأشرقت الشمس"، في وقت أثنت على بعض مسلسلات رمضان العام 2014، وهي "لو"، و"إتهام"، و"كلام على ورق"، مؤكدة أن أداء يوسف الخال في "لو" كان أفضل بكثير من أدائه في "وأشرقت الشمس"، وأكدت أمل أن هذا رأيها وهي لم تهن أحداً.
فما كان من رجا ورودولف إلاّ أن سألاها ما إذا كانت تنتقد هؤلاء الممثلين لمعاناتها من عقدة نقص بسبب عدم مشاركتها في مجال التمثيل، فأوضحت أمل أنه عرض عليها المشاركة بفيلم في ولكنها رفضت بسبب صورة المرأة اللبنانية في السينما المصرية حينها، مشيرةً إلى أن صورة المرأة اللبنانية اليوم في مصر تغيرت.
وعن احتمال خوضها تجربة التمثيل اليوم، قالت إنه إذا عرض عليها مسلسل وأعجبها يمكن أن تشارك فيه.

أمل تنتقد برامج الهواة
وتحدثت أمل عن برامج الهواة، معتبرةً أنه من بعد ملحم زين لم يلمع نجم أي شخص شارك في برامج الهواة، مؤكدة أن هذا رأيها ولا تتكلم من غيره، وبالحديث عن أعضاء لجان التحكيم قالت أمل إن بعض اللجان تفتقد إلى أعضاء يتمتعون بخبرات عالية وبالتحديد إلى أساتذة في الموسيقى، وحاول مقدما البرنامج إيقاعها لتقول الأسماء، لكنها رفضت الإفصاح عن أي إسم بقولها: "ما بدي إعلق مع حدا".
وفي السياق نفسه، رفضت أمل أن تكون عضواً في أي لجنة تحكيم لبرنامج هواة علماً أنه عرض عليها حسب قولها، لأنها لا تحب أن تجرح أحداً من المشاركين، في وقت هي كفنانة قد تخطىء وتنشز على المسرح.
فاعتبر مقدما البرنامج أنها تجرّح بأعضاء لجّان لتحكيم، فردت: "أنا حرّة برأي ولا أجرّح".

أمل تنصح أحلام
وعن مشاكلها مع الفنانة أحلام، رفضت أمل وجود مشاكل بينهما، ولكنها وجهت نصيحة إلى أحلام بعدم الرد على أحد حتى لو شتمها، مشيرة إلى أنها شُتمت كثيراً ولم ترد على أحد، وطلبت من أحلام أن تدعم مشتركة "أرابز غون تالنت" ياسمينا لأنها ما زالت طفلة وأن تقف إلى جانبها بدل أن تهاجمها.

أمل تنتقد راغب علامة
وعن رأيها بآخر كليب للفنان راغب علامة، قالت أمل إن الكليب لم يعجبها ولا يليق بمستوى راغب علامة، معتبرة أنه يستطيع أن يصوّر كليب بتقنيات أعلى، مؤكدة على حبّها الكبير له وإعجابها به وقالت إنه السوير ستار راغب علامة، و"ما حدا بغبّر على سرمايتو".
ليقع صدام كلامي بين أمل ورجا، الذي اعتبرها تهين راغب، فردت عليه: "حرة هيدا رأي"، وتفاقمت حدة الجدال بينهما لتطلب أمل من رجا أن يخفض صوته، وقالت إنها بسبب احترامها لرودولف ستبقى في البرنامج، وطلبت أن يتابع رودولف معها الحوار وليس رجا، ليرد رجا أن هذا البرنامج لشخصين ويجب أن يتحاورا كلاهما معها، فردت: "عندما تخفض صوتك أتابع الحديث معك"، وتساءلت: "بتجيبو الفنان لتشرشحوه؟".

وعن حديثها لإحدى المجلات عن أن كل فنان يحتاج لطبيب نفسي، قالت أمل إنه أحياناً يعاني الفنانون من عقدة الشهرة ويصابون بالغرور لذا يحتاجون لطبيب نفسي مؤكدةً أن هذا أمر طبيعي، وعمّا إذا زارت هي طبيبا نفسيا قالت أمل إنها لم تزر طبيب نفسي لأنها لم تصب بعقدة الشهرة والغرور.

أمل تلوم رامي عياش
وبالحديث عن الفنان رامي عياش أشارت أمل إلى أنها لم تقدم له واجب العزاء بوفاة والدته، لأنه لم يقدم لها واجب العزاء بوفاة والدتها في وقت تلقت التعازي من فنانين كثر من هم من أتى شخصياً ومنهم من كان مسافراً فاتصل بها إلا رامي عياش.

أمل والأعمال الإنسانية
أما عن الأعمال الأخيرة، فقالت أمل إنها تحب القيام بالأعمال الخيرية، وتحدثت أنها زارت الأطفال السوريين، ولكنها لم تلتقط الصور معهم، باعتبار أن هذا عمل خيري ولا يجب إبرازه، مشيرة إلى أن الأمر ليس خطأً ولكنها تفضل أن لا تنشر هكذا صور.
ورفضت أمل التحدث في الأمور المادية على التلفزيون باعتبار أن هناك أشخاص فقراء يتابعونها ويشاهدوها ولا تحب إيذائهم، منتقدةً بقوة أي فنان يفاخر بأمواله أمام الناس، وذكرت الفنانة أحلام التي عرضت بطاقة اعتمادها المرصعة بالماس في برنامج تلفزيوني، كما انتقدت ميريام فارس التي ارتدت فستاناً من الذهب.
وأشارت أمل إلى أن كل شخص يحق له أن يرتدي أفخم الملابس والمجوهرات ولكن لا أن يظهرها أمام الجميع بطريقة تؤذي الآخرين.
كما تحدثت أمل عن فضل شاكر، وقالت إنها كانت تحبه كثيراً وتعتبر صوته أفضل صوت، ولكن من بعد انضمامه إلى الحركات الإسلامية المتطرفة لم تعد تحبه.

وعن وجود خلاف بينها وبين قناة الـMTV، بسبب عدم ظهورها مع عادل كرم في برنامج "هيدا حكي"، أكدت أمل أن سبب عدم الظهور هو حصول حالة وفاة في عائلة زوجها.

أمل والسياسة
أمل أوضحت أنها لا تحب أن تبدي رأيها في السياسة لأننا في بلد لا يتقبل فيه أحد الرأي الآخر، وقالت إنّ كونها فنانة قد يخسرها رأيها السياسي بعضاً من المعجبين.
وفي ختام حديثها أكدت أمل أنها لم تقدم أعمالاً فاشلة بل هي احتجبت لفترة، موضحةً أنها تستطيع أن تأخذ مكانها في أي وقت تعود به إلى الساحة الفنية.
وعن أبرز الإتهامات للفنانين، اتهمت أمل ميريام فارس بإعطاء لقب "ملكة المسرح لنفسها"، وقالت إن الألقاب يجب أن تصدر من أصحاب الخبرات، كما اتهمت مي حريري بأنها مشكلجية ولديها طيبة قلب زائدة ووصفتها بالـ"معترة".

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

سيدتي