أخبار عاجلة

الحزن والبكاء يسيطران على أهالى المتهمين فور صدور الحكم فى "مجلس الشورى"

الحزن والبكاء يسيطران على أهالى المتهمين فور صدور الحكم فى "مجلس الشورى" الحزن والبكاء يسيطران على أهالى المتهمين فور صدور الحكم فى "مجلس الشورى"
حالة من البكاء والحزن خيمت على أهالى وأصدقاء متهمى أحداث مجلس الشورى، بمعهد أمناء الشرطة بطرة، بعد إصدار المحكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار "حسن فريد"، أحكاما بمعاقبتهم بالسجن وعلى رأسهم الناشط السياسى علاء عبد الفتاح بالسجن 5 سنوات وثلاث سنوات على الباقى وخمسة عشر سنة لثلاثة المتهمين غيابيا.

وفور نطق الحكم، تعالت هتاف المتضامنين مع المتهمين وعلى رأسهم الناشطة السياسية "رشا عزب" بهتاف، "ثوار أحرار هنكمل المشوار".

وفى سياق متصل أصيب والد أحد المتهمين بصدمة عصبية شديدة، مصحوبة بتشنج، الأمر الذى استدعى الجميع للتدخل فى محاولة لتهدئته، بالإضافة إلى حالة من البكاء للحضور من أهالى المتهمين وأصدقائهم.

كانت النيابة العامة قد أسندت لـ"علاء عبد الفتاح" و24 متهماً آخرين تهماً بالاعتداء على العميد عماد طاحون مفتش مباحث غرب القاهرة وقت الأحداث، وسرقة جهازه اللاسلكى والتعدى عليه بالضرب، وتنظيم مظاهرة بدون ترخيص أمام مجلس الشورى، وإثارة الشغب والتعدى على أفراد الشرطة وقطع الطريق والتجمهر وإتلاف الممتلكات العامة، واتهمتهم كذلك أنهم اشتركوا فى تجمهر مؤلف من أكثر من خمسة أشخاص من شأنه أن يجعل السلم العام فى خطر، وكان الغرض منه ارتكاب جرائم الاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة والخاصة والتأثير على رجال السلطة العامة فى أداء أعمالهم بالقوة والعنف حال حمل أحدهم أداة مما يستخدم فى الاعتداء على الأشخاص.

وقضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسن فريد، بالسجن المشدد 5 سنوات وغرامة 100 ألف جنيه على الناشط علاء عبد الفتاح، فى القضية المعروفة إعلامياً بـ"أحداث مجلس الشورى"، والتى وقعت فى نوفمبر 2013.


>المشدد5 سنوات وغرامة 100 ألف جنيه لعلاء عبد الفتاح فى "أحداث الشورى"
>

مصر 365