أخبار عاجلة

"كرايسلر" ترفض استدعاء 2.7 مليون سيارة جيب

"كرايسلر" ترفض استدعاء 2.7 مليون سيارة جيب "كرايسلر" ترفض استدعاء 2.7 مليون سيارة جيب

رفضت شركة صناعة السيارات الأمريكية "كرايسلر"، الاستجابة لدعوة مسئولى سلامة النقل الأمريكيين إلى استدعاء 2.7 مليون سيارة طراز جيب التى تنتجها الشركة الأمريكية.

وكانت الإدارة الوطنية الأمريكية لسلامة المرور على الطرق السريعة قد اقترحت، أمس، قيام كرايسلر باستدعاء السيارات جيب جراند شيروكى المنتجة خلال الفترة من 1993 إلى 2004، والسيارات جيب ليبرتى المنتجة فى الفترة من 2002 إلى 2007.

جاء ذلك فى الوقت الذى أصدرت فيه الإدارة نتائج التحقيقات التى أجراها فى اشتعال النيران فى السيارات عند تعرضها لاصطدام من الخلف خلال العامين الماضيين.

من ناحيتها ذكرت كرايسلر أن النتائج الأولية للتحقيقات استندت إلى تحليلات غير مكتملة للبيانات، وأصرت على أن سياراتها آمنة.

وأضافت الشركة أنها تلبى "كل المتطلبات المعمول بها" فى نظام الوقود بالسيارات.

وقالت إن التحليل الذى أجرته أظهر أن الحوادث "تقع بمعدل أقل من مرة واحدة فى كل مليون عام بالنسبة للسيارة، وهو معدل مناسب تماما بالنسبة للسيارات المنتجة خلال هذه الفترة.

وقال سيرجيو مارشيونى، رئيس مجلس الإدارة، والرئيس التنفيذى لمجموعة كرايسلر جروب، إن سلامة السائق والركاب تمثل منذ وقت طويل الأولوية الأهم بالنسبة لسيارات كرايسلر ومازالت الشركة ملتزمة بهذا المبدأ بصورة صارمة.

يذكر أن مارشيونى يرأس أيضا مجموعة فيات الإيطالية التى استحوذت على كرايسلر أثناء خضوعها لبرنامج الإنقاذ المالى الحكومى عام 2009، وقال مارشيونى إن الشركة ستواصل التعاون مع مسئولى الأمن والسلامة "بتقديم كل المعلومات التى تؤكد أمن وسلامة هذه السيارات".

مصر 365