اثيوبيا: نأمل في إرساء علاقات مشتركة مع مصر.. وتعزيز التعاون بين شعبي البلدين

اثيوبيا: نأمل في إرساء علاقات مشتركة مع مصر.. وتعزيز التعاون بين شعبي البلدين اثيوبيا: نأمل في إرساء علاقات مشتركة مع مصر.. وتعزيز التعاون بين شعبي البلدين


> قالت وزارة الخارجية الإثيوبية اليوم إن”اثيوبيا مازالت صادقة في إرساء علاقات مشتركة مع من شأنها أن تعزز التعاون بين شعبي البلدين”، مشيرة إلى أن “تعليقات بعض السياسيين في مصر خلال الأيام الماضية لا تساعد على إرساء علاقات تحقق المكاسب للجميع وجديرة بكل من إثيوبيا ومصر”.

وأكدت الوزارة في بيان بثه موقع التلفزيون الإثيوبي مساء اليوم الأربعاء “التزام اثيوبيا باقامة علاقات تحقق مكاسب للجميع مع دول مثل مصر، حيث تعترف اثيوبيا بأنها يمكنها أن تستفيد كثيرا من التعاون بدلا من العداء”.

وأضافت الوزارة في البيان انها تدين هذه “التعليقات المزعجة” لبعض السياسيين الذين حاولوا التلويح بالعنف فيما يتعلق بتحويل مجرى نهر النيل الأزرق حيث تقوم إثيوبيا ببناء أكبر سد في افريقيا.
> وأوضحت أن “هناك سياسيين مصريين روجوا مؤخرا بأن بناء سد النهضة الذي تبنيه إثيوبيا يمثل تهديدا قوميا للشعب المصري”، وأن بعض هؤلاء السياسيين في مصر اقترحوا “عملا تخريبيا” للسد لمنع اثيوبيا من بنائه وفي حالة فشل هذا الخيار يرغبون في تدمير السد، واشارت الى أن ذلك يعتبر أمرا “غير مسؤول وغير مساعد”.

وقال البيان “عقب كل هذه التطورات المزعجة في القاهرة، طالبت وزارة الخارجية الاثيوبية السفير المصري لدى أديس أبابا بتوضيح موقف حكومته بشأن هذه التطورات الجديدة، ومازالت اثيوبيا حتى الآن تفضل طرح مثل هذه التعليقات السيئة جانبا، أملا في أن يجري تصحيحها في الوقت المناسب. ومع ذلك فالتطورات خلال اليومين الماضيين لا تظهر اي اشارة تدل على توقف مثل هذه البيانات المؤججة من جانب السياسيين المصريين”.

أ.ش.أ

أونا