كأس القارات.. فكرة سعودية وسيطرة برازيلية

كأس القارات.. فكرة سعودية وسيطرة برازيلية كأس القارات.. فكرة سعودية وسيطرة برازيلية

القاهرة (إفي) - بدأت بفكرة "عربية" ثم تحولت مع مرور السنوات إلى ثاني أهم بطولة لكرة القدم في العالم، هذا هو حال بطولة كأس القارات التي تتهيأ للاحتفال بعرسها التاسع على أرض البرازيل، ملتقى أبطال القارات.

فقد بدأت تلك البطولة العالمية كحدث احتفالي بالأعياد القومية للبلاد، يحمل اسم "الكأس الذهبية"، حتى نسخة 1988 بأستراليا، حين قرر الأمير السعودي فيصل بن فهد بن عبد العزيز، وزير الرياضة بالمملكة العربية آنذاك، بلورة الفكرة تحت رعاية بلاده، لتستضيف المملكة البطولة في ثلاث نسخ متتالية منذ 1992.

وكانت البطولة تقام كل عامين، إلى أن قرر الاتحاد الدولي (فيفا) إدراجها تحت مظلته واعترف بها كبطولة رسمية عام 1997.

وتولى الفيفا إدارة البطولة تحت مسمى "كأس القارات"، وضمت كل أبطال القارات التابعين للاتحاد الدولي، وتسلمت المكسيك الراية من السعودية لتحتضن نسخة عام 1999.

وفي 2005 قرر الفيفا إقامة البطولة مرة كل أربعة أعوام، على أن ينظمها البلد المضيف لبطولة قبل انطلاقها بعام واحد، لتكون بمثابة تجربة لاختبار استعداداتها للمونديال.

يشارك في البطولة آخر أبطال لقارات أوروبا وأفريقيا وآسيا وأمريكا الجنوبية وأمريكا الشمالية وأوقيانوسيا، بجانب البلد المضيف للمونديال وآخر بطل لكأس العالم.

وفي حال اعتذار أي منتخب عن المشاركة، توجه الدعوة للمنتخب الذي حقق أفضل نتائج من بعده في نفس البطولة، وفي حال جمع منتخب لبطولة قارية بجانب كأس العالم، تتم دعوة الوصيف في البطولة القارية.

وتحمل البرازيل الرقم القياسي في عدد مرات التتويج بكأس القارات بثلاث مرات (1997 و2005 و2009)، تليها فرنسا بلقبين (2001 و2003)، فيما تملك كل من الأرجنتين والدنمارك والمكسيك لقبا واحدا في نسخ 1992 و1995 و1999 على الترتيب.

وفيما يلي ملخص لأبطال كأس القارات والبلدان المضيفة لها:

1 - السعودية 1992 البطل (الأرجنتين).

2 - السعودية 1995 البطل (الدنمارك).

3 - السعودية 1997 البطل (البرازيل).

4 - المكسيك 1999 البطل (المكسيك).

5 - كوريا الجنوبية واليابان 2001 البطل (فرنسا).

6 - فرنسا 2003 البطل (فرنسا).

7 - ألمانيا 2005 البطل (البرازيل).

8 - جنوب أفريقيا 2009 البطل (البرازيل).

شبكةعيونالإخبارية

فيديو اليوم السابع