أخبار عاجلة

تحذيرات من استئصال الثديين الوقائى

تحذيرات من استئصال الثديين الوقائى تحذيرات من استئصال الثديين الوقائى

بعد إعلان نجمة السينما الأميركية أنجلينا جولى إجراء جراحة وقائية لاستئصال ثدييها خوفاً من الإصابة بسرطان الثدى، حث أطباء ألمان النساء على التريث قبل الخضوع لمثل هذه العمليات الجراحية التى قد لا تكون دائماً ضرورية، مؤكدين ضرورة النظر للموضوع من جوانبه الجراحية والوقائية والنفسية كافة.

ويدفع الخوف من الإصابة بسرطان الثدى الكثير من النساء لإجراء عملية استئصال الثديين كإجراء وقائى، إذ تتم إزالة نسيج الثدى وتعويضه بنسيج دهنى من الجسم أو مادة السيليكون، وهو ما أقدمت عليه أنجلينا جولى عندما علمت باحتمال إصابتها بسرطان الثدى بعد خضوعها لفحص جينى أوضح ذلك.

وتوضح المتحدثة باسم مركز أبحاث سرطان الثدى والمبيض فى جامع لايبتسيغ الدكتورة سوزانة بريست أن هذه العملية تشهد إقبالاً متزايداً من النساء فى ألمانيا، فوفقاً لمركز مساعدة مرضى السرطان الألمانى فإن عدد حالات سرطان الثدى المشخصة تصل إلى 74 ألف حالة سنوياً، فى حين تصل نسبة النساء اللواتى لديهن استعداد وراثى للإصابة بهذا المرض إلى 5%.

مصر 365