جورج إسحق: اجتماع الرئيس مع الأحزاب "مؤسف".. ويحمل تحريضا على إثيوبيا

جورج إسحق: اجتماع الرئيس مع الأحزاب "مؤسف".. ويحمل تحريضا على إثيوبيا جورج إسحق: اجتماع الرئيس مع الأحزاب "مؤسف".. ويحمل تحريضا على إثيوبيا
- ما حدث يدل على أن الحضور لا يعرفون مبادئ السياسة

كتب : غادة علي الإثنين 03-06-2013 17:59

أعرب الدكتور جورج إسحق، القيادي بحزب الدستور، عن استيائه الشديد من الاجتماع الوطني بين الرئيس محمد مرسي والقوى السياسية والأحزاب لمناقشة أزمة "سد النهضة" الإثيوبي اليوم، قائلا إنه "حاجة مؤسفة"، حيث إنه لا يمكن أن يتم مناقشة قضية هامة تمس الأمن القومي بتلك العدائية على الهواء مباشرة.

وأضاف، في تصريح لـ"الوطن"، أن ما حدث اليوم دليل على عدم معرفة الحضور بـ"ألف باء سياسية"، مشيرا إلى أن مناقشتهم للقضة كانت "فجة"، وأن هذه الاقتراحات ستتسبب في إثارة دول إفريقيا على .

وفي رأي إسحق، فإن تلك الأفكار تعتبر تحريضا مباشرا على للدول المجاورة على إثيوبيا، وهذا سيضر بمصلحة مصر كثيرا، ولن يحل القضية وسيزيدها تعقيدا.

يذكر أن اجتماع الرئيس مع القوى السياسية الذي عقد ظهر اليوم، تمت مناقشته على الهواء مباشرة، وعرضت خلاله أفكار تخص التعاون مع المخابرات، وتوجيه تهديدات حربية لإثيوبيا، فيما أكد بعد الحضور أنهم لم يكونوا على علم بإذاعة المؤتمر على التليفزيون.

DMC