القوى الثورية تحشد لوقفة ذكرى "خالد سعيد".. وشقيقته: القضية باتت لا تساوي شيئًا عند مرسي

القوى الثورية تحشد لوقفة ذكرى "خالد سعيد".. وشقيقته: القضية باتت لا تساوي شيئًا عند مرسي القوى الثورية تحشد لوقفة ذكرى "خالد سعيد".. وشقيقته: القضية باتت لا تساوي شيئًا عند مرسي

كتب : أحمد غنيم وعمرو حامد منذ 7 دقائق

كثفت القوى الثورية من تحركاتها استعدادًا للوقفة الاحتجاجية المقررة الخميس المقبل تحت شعار "حق شهداء " بالملابس السوداء بالتزامن مع الذكرى الثالثة لوفاة خالد سعيد، وللتأكيد على أن الثورة مستمرة حيث لم تتحقق مطالبها في "الكرامة والحرية والعدالة الاجتماعية".

وقالت صفحة "كلنا خالد سعيد" في دعوتها للوقفة "هنرفع في إيدينا صورة لكل شهيد، ونعرف الناس ازاي استشهدوا علشان نفتكر شهدائنا اللي ضحّوا بأرواحهم علشان نعيش في بلد بتحترم حقوق الإنسان، هنفتكر الشهداء اللي نورولنا طريقنا وكسروا جدران الخوف والصمت والذلّ والإهانة"، مؤكدة على أن الوقفة ستكون في نفس الأماكن التي شهدت الوقفة الحدادية لـ"خالد سعيد" قبل 3 سنوات، والتي تأتي أبرزها كوبري قصر النيل بالقاهرة، وأمام منزل الشهيد خالد سعيد بمنطقة كليوبترا بالإسكندرية، فضلًا عن وقفات في محافظات "السويس والشرقية والغربية وبني سويف والأقصر".

وقالت زهرة سعيد، شقيقة خالد سعيد لـ"الوطن" إن الدعوة للوقفة تأتي بالتزامن مع الإفراج عن قتلة شقيقي على ذمة القضية وكأن "الأمر أصبح مجرد ورقة في درج المحكمة" بحسب تعبيرها، موضحة أن نظام مرسي تجاهل دماء الشهداء بعدما عقد صفقة مع قيادات وزارة الداخلية المتورطة في قتل المتظاهرين من أجل الحفاظ على نظامه، قائلة "حينما أتعرض أنا ووالدتي للاعتداء داخل المحكمة من أنصار المتهمين في حضرة الشرطة، فذلك يعني أن دماء خالد وجميع شهداء الثورة باتت عند نظام مرسي لا تساوي شيئًا".

ON Sport