أخبار عاجلة

«عشري»: مشروع القناة الجديدة يستوعب جميع التخصصات

قالت الدكتورة ناهد عشري، وزيرة القوى العاملة والهجرة، إن «الوزارة أمدت مشروع قناة السويس الجديدة بالعمالة المطلوبة، التي تم تسجيل أسمائهم عن طريق الموقع الإلكتروني بالوزارة على المهن المطلوبة في المرحلة الحالية من الحفر»، مشيرة إلى أنه «ستمد المشروع بجميع احتياجاته من العمالة من مختلف التخصصات وفقا لكل مرحلة تتطلبها».

وأكدت «عشري»، خلال زيارتها مشروع قناة السويس الجديدة، الأحد، أن المشروع العملاق سوف يستوعب جميع التخصصات، موضحة أن كل مرحلة تختلف عن الأخرى، مشيرة إلى أنه من المقرر أن تساعد قاعدة البيانات الموجودة بالوزارة التي تتضمن أسماء وبيانات الذين قاموا بتسجيل أسمائهم بها على سرعة إيجاد العمالة المطلوبة في الوقت المناسب.

وأضافت أن «الدعم المقدم من الوزارة يتمثل في 6 أطنان مواد غذائية و2500 ترنج، و1500 بطانية، ومن وزارة التضامن 5 آلاف بطانية، وجمعية الأورمان 15 كرفانًا للإعاشة، و5 دورات مياه، وجمعية العلاقات الإنسانية 3 دورات مياه، وهيئة قناة السويس 5 كرفانات إعاشة، و3 دورات مياه، و22 سريرا كاملا».

والتقت «عشري» الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، بمرافقة محافظ الاسماعيلية، اللواء أحمد القصاص، بمقر الهيئة، وأوضح «مميش» أن المشروع يعمل به 25 ألف عامل مصري يديرونه بمنتهى الكفاءة، مؤكدا أن القناة منذ أحداث يناير 2011 حتى الآن لم تتوقف الملاحة بها لحظة واحدة وأمنتها القوات المسلحة براً وبحراً.

وأكد «مميش» أن كل الحروب السابقة قامت من قناة السويس، مؤكدا أن المعركة القادمة معركة التنمية الشاملة ستنطلق من القناة أيضا، داعيا «عشري» في الزيارة القادمة لعرض خطة المشروع كاملة وفرص العمل المتاحة بالمشروع الجديد.

وأشارت «عشري» إلى أن وحدات العمالة غير المنتظمة بمديريات القوى العاملة والهجرة تعمل على مستوى المحافظات لتقدم المساعدات والمستلزمات للعمالة، فضلا عن دراسة سوق العمل ومتطلباته لخدمة أبناء المحافظة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة