أخبار عاجلة

«الخارجية الأمريكية»: فخورون بسجلنا في الدفاع عن حقوق الإنسان ونظام القانون

أكدت ماري هارف، نائبة المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، مساء الخميس، أن الولايات المتحدة أبدت تعاونا مع لجنة مناهضة التعذيب التابعة للأمم المتحدة.. مشيرة إلى أن الوفد الأمريكي المؤلف من مختلف الأجهزة الأمريكية قام بالرد على أسئلة اللجنة بشأن تطبيق القانون في الولايات المتحدة ووضع السجون الأمريكية وقضايا الهجرة والمعتقلين في «جوانتانامو».

وأشارت المسؤولة الأمريكية، في تعليق على تقرير اللجنة الدولية حول مدى التزام الولايات المتحدة باتفاقية مناهضة التعذيب، أن واشنطن لا توافق على كل ما ذكره التقرير، مؤكدة أن الولايات المتحدة تسعى دائما إلى تحسين وضع حقوق الإنسان في الداخل كما أنها تتعاون مع الدول الأخرى لتحسينه كذلك.

وأضافت «هارف»، في تصريحات صحفية، أن التقرير هو إجراء روتيني يجب أن تخوضه كافة الدول الموقعة على الاتفاقية الدولية وأنه ليس تقريرا خاصا بالولايات المتحدة كما أشارت وسائل الإعلام.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة