أخبار عاجلة

إنشاء وحدة لرواد الأعمال الشباب في مكتب عمل مكة المكرمة

إنشاء وحدة لرواد الأعمال الشباب في مكتب عمل مكة المكرمة إنشاء وحدة لرواد الأعمال الشباب في مكتب عمل مكة المكرمة

    كشف مدير عام مكتب وزارة العمل في منطقة مكة المكرمة عبدالمنعم الشهري عن مبادرة إنشاء وحدة في مكتب العمل بالمنطقة لخدمة شباب الأعمال، مبيناً أن الوحدة ستعمل على استقبال أي عضو من أعضاء لجنة شباب الأعمال لتقديم الخدمات له بشكل سريع، كما سيكون من مهام الوحدة التنسيق مع الجهات الحكومية الأخرى مثل بنك التسليف ومصلحة الزكاة والدخل وصندوق المئوية وصندوق الموارد البشرية "هدف" وغيرها من الجهات.

جاء ذلك خلال لقاء نظمته لجنة شباب الأعمال بالغرفة التجارية الصناعية بجدة مع مدير عام مكتب العمل بالمنطقة تحت عنوان "تحديات مشاريع شباب الأعمال مع وزارة العمل"، بحضور مدير خدمة العملاء بالمنطقة ناصر المالكي، ومدير مكتب العمل بفرع الغرفة فهد الجلسي.

وشهد اللقاء طرح ومناقشة أبرز المعوقات التي تواجه شباب الأعمال في محوري التوطين والاستقدام، والإجراءات التنظيمية، وطرح المشكلات المتعلقة بالمدة الزمنية لإجراءات رخص البلدية وتأثيرها على بداية أي مشروع، وتطرق إلى مشكلة رسوم رخص العمل والمقدرة ب 2400 ريال سعودي للمنشآت المتوسطة وتأثيرها على مرحلة بناء وتأسيس المنشآت المتوسطة، وضرورة البدء بدراسة علمية بالتعاون بين جهات حكومية مختلفة لدراسة إزالة العبء المالي الخاص برخص العمل للمنشآت المتوسطة الناشئة.

واستعرض نائب رئيس لجنة شباب أعمال جدة ثامر الفرشوطي أبرز التحديات التي تواجه رواد الأعمال بجدة وفقاً للاستبيان الذي اعدته اللجنة ويشمل محورين أساسيين تندرج أسفلهما معظم التحديات التي تواجه مشاريع شباب الاعمال وهما محور التوطين والاستقدام، ومحور الاجراءات التنظيمية.

وأوضح الفرشوطي أن اللقاء طرح وناقش أبرز المعوقات التي تواجه شباب الأعمال أصحاب المشاريع وتم فيه استعراض برنامج "نطاقات" ودوره في التوطين، حيث إن البرنامج نجح في توطين أكثر من 1400 عاطل سعودي، كما ان برنامج "نطاقات" ساهم في توظيف أكثر من 400 ألف سعودية بينما كانت الأعداد لا تتجاوز 70 ألفا قبل تطبيق البرنامج، مبيناً النجاح الكبير الذي حققه البرنامج منذ انطلاقه.

وأضاف أن "الشهري" أوضح بأن ساعات العمل والمحددة نظاماً هي ثماني ساعات وأن أي تجاوز للمدة المحددة يعتبر مخالفة للأنظمة مع وجود دراسة لتقنين وتحديد أوقات العمل في القطاعات المختلفة وذلك لتشجيع السعوديين على العمل.

وأكد الفرشوطي استعداد اللجنة ورواد الأعمال للعمل يداً بيد مع وزارة العمل فيما يخدم المجتمع والمواطنين والمساهمة في الرؤى التطويرية خاصة في المجال التقني رغبة في تقديم أفضل الخدمات للمجتمع والمواطن السعودي، لافتاً إلى أن اللجنة تتميز بالعمل يد بيد كفريق واحد.

وأبان نائب رئيس لجنة شباب الأعمال أن اللقاء اختتم بالدعوة للمشاركة في صناعة القرارات سواء مع وزارة العمل عبر بوابة "معاً" أو وحدة رواد الأعمال المستحدثة في مكتب العمل بمنطقة مكة المكرمة بشراكة مع لجنة شباب الأعمال بالغرفة التجارية بجدة، حيث سيتم حصر آراء شباب الأعمال ومقترحاتهم ويتم تقديمها للجهات المعنية لتساهم في إزالة اية عقبات او تحديات وتعمل على تحسين مستوى الخدمات.