أخبار عاجلة

مدير المخلفات الصلبة بالمنيا: لن أبرح مكتبي حتى الموت ومش هسيب مال الدولة يتنهب

مدير المخلفات الصلبة بالمنيا: لن أبرح مكتبي حتى الموت ومش هسيب مال الدولة يتنهب مدير المخلفات الصلبة بالمنيا: لن أبرح مكتبي حتى الموت ومش هسيب مال الدولة يتنهب

اللواء صلاح الدين زيادة محافظ المنيا

​لن أغادر مكتبي وعلي جثتي أسيب مال البلد يتنهب، بهذه العبارة أكد هشام معوض مدير إدارة المخلفات الصلبة بالمنيا، أنه معتصم بمكتبه لحين التحقيق في واقعة إهدار المال العام من منحة إيطالية مخصصة لإقامة مصنع تدوير مخلفات بمركز مطاي، وتحويلها لتأهيل مصنع مقام بالفعل بمركز العدوة، لافتاً أن هناك حجم إهدار المال العام في هذه الواقعه غير مسبوق، ولم يحدث في تاريخ المحافظة وعندما رفض ذلك حفاظا علي مال الشعب، تم عزله من منصبه.

وقال مدير المشروع الذي أقاله محافظ المنيا، اليوم الأثنين، أن هناك تسجيلات صوتية تمت بمعرفة جهاز رقابي تكشف فساد مسئولين كبار في مشروع مصنع المخلفات الصلبة الذي تم نقله من مدينة مطاي لمركز العدوة  للتلاعب في أموال المنحة الإيطالية المقدمة لتنفيذ المشروع.

وأشار معوض، أنه تقدم ببلاغ إلي رئيس الجمهورية عبد الفتاح لشرح التفاصيل الكاملة لإهدار مبلغ 32 مليون جنيه بالإضافة إلى 50 مليون أخرى دعم للمنحة فى مصنع العدوة المقام بالفعل ويعمل بكامل طاقته، ويتنتج قمامة لا تزيد عن عشرين طن يومياً، في حين أنه إذا تم إنشاء المصنع بمدينة مطاى فسوف يستقبل القمامة من مدن سمالوط ومطاى وبنى مزار وحجم هذه القمامة يتعدى الـ 250 طن يومياً.

كان اللواء صلاح الدين زيادة محافظ المنيا، قد قرر اليوم الأثنين، إعفاء هشام أحمد معوض مدير إدارة المخلفات الصلبة من منصبه، ونقله للعمل بالوحدة المحلية لمركز ومدينة أبوقرقاص، عقب التحقيق الذي أجري معه من قبل إدارة الشئون القانونية بناءاً على المذكرة الواردة من التفتيش المالي والإداري بالمحافظة والتي نسب فيها أنه قام بتسريب معلومات كاذبة ومغلوطة لعدد من صفحات التواصل الإجتماعي، لإشاعة ونشر البلبلة بعمد وبسوء نية عن مشروع مصنع المخلفات الصلبة، وكان ذلك نتيجة إعفائه وإلغاء تكليفه بالعمل في المشروع، مما ترتب عليه خسارة مادية تتمثل في حرمانه مما كان يتقاضاه.

وقد إنتهت إدارة الشئون القانونية بمجازاته بخصم عشرة أيام من راتبه بسبب إهماله في الحفاظ على مستندات تخص عمل إدارة المخلفات الصلبة، ويعد هذا خروجاً على مقتضي الواجب الوظيفي ومخالفة القواعد والأحكام المنصوص عليها بالمادة 77 من قانون العاملين المدنيين بالدولة.

كما أكدت مذكرة إدارة التفتيش المالي والإداري والخاصة بتقييم أداء إدارة المخلفات الصلبة ، قيام الإدارة بتحرير تقارير وهمية وصورية من المرور وعدد من الوقائع التي تعد إهدارا للمال العام ،والتي تم إحالتها فورا إلى النيابة الإدارية.

قرر المحافظ تكليف محمود على أصنعي بتسيير أعمال إدارة المخلفات الصلبة لحين تكليف مدير لها، وتشكيل لجنة برئاسة مدير عام التفتيش المالي والإداري وعضوية كل من الشئون القانونية وشئون العاملين والشئون المالية ومحمود على أصنعي، وذلك لإستلام أعمال إدارة المخلفات الصلبة، على أن تقوم الإدارة العامة لشئون العاملين بالإعلان عن الوظيفة.

أونا