أخبار عاجلة

وزير التعليم يصدر قرارين لمعادلة المناهج الفرنسية والبريطانية بالمدرسة الدولية

أصدر الدكتور محمود أبو النصر، وزير التربية والتعليم، القرار الوزاري رقم 538 ، بتعديل القرار الوزاري رقم 411 لسنة 2006، بشأن الترخيص بإنشاء المدرسة المصرية الدولية بالإسكندرية، لتدريس المناهج الفرنسية، بدءًا من مرحلة رياض الأطفال حتى نهاية مرحلة التعليم الأساسي.

ونص القرار الجديد على أن يتم تدريس المناهج الفرنسية بعد معادلتها بالمستوى العلمي للمناهج المصرية، وفق الاتفاقية الموقعة بين وزارة التربية والتعليم وسفارة فرنسا بمصر، ليصبح الترخيص بدءًا من مرحلة رياض الأطفال، وحتى نهاية مرحلة التعليم الأساسي بواقع فصل واحد، وينمو بإجمالي 11 فصلًا، وبكثافة قدرها 25 طالبًا بالفصل الواحد.

كما نص القرارعلى أن يتم تدريس مواد «اللغة العربية، والتربية الدينية، والجغرافيا، والتاريخ، والتربية القومية»، طبقا للمناهج المصرية للطالب المصري والطلاب الوافدين من البلاد الناطقة باللغة العربية في جميع الصفوف، على أن يؤدوا الامتحانات في هذه المواد وفق القواعد المتبعة في هذا الشأن بالمدارس المصرية، وتحت إشراف الإدارة التعليمية المختصة، وتعتمد الإدارة التعليمية نتائج امتحانات هذه المواد في سنوات النقل، ويتم اعتماد نتيجة الامتحان في هذه المواد في الصفين السادس الابتدائي، والثالث الإعدادي، بمعرفة لجان النظام والمراقبة المختصة».

وتابع أن تخضع المدرسة المصرية الدولية بالإسكندرية، لإشراف ومتابعة الوزارة، والمديرية، والإدارة التعليمية المختصة، من جميع النواحي الفنية والمالية والإدارية، مع الالتزام بقانون التعليم الصادر بالقانون رقم (139) لسنة 1981 وتعديلاته، وبجميع القرارات الوزارية، والقواعد المنظمة الصادرة بشأن التعليم الخاص، وبالاتفاقية الموقعة بين وزارة التربية والتعليم، وسفارة فرنسا بمصر.

كما أصدر الوزير القرار رقم (539)، بتعديل القرار الوزاري رقم 183 لسنة 2007 بشأن الترخيص للمدرسة المصرية الدولية بالإسكندرية، بتدريس المناهج البريطانية، بدءًا من مرحلة رياض الأطفال حتى نهاية مرحلة التعليم الثانوي، وذلك بعد معادلتها بالمستوى العلمي للمناهج المصرية وفق الاتفاقية الموقعة بين وزارة التربية والتعليم، وكل من المركز الثقافي البريطاني، وجامعة «كمبريدج»، و«إيدكسل»، بواقع فصل واحد، وينمو بإجمالي 14 فصلًا وبكثافة قدرها 25 طالبًا في الفصل الواحد.

ونص القرار على أن «تلتزم المدرسة بتدريس الكتب والمناهج البريطانية، التي تمت معادلتها بمعرفة المختصين بالوزارة، وعددها 50 كتابًا لمرحلة التعليم الأساسي، و29 كتابًا لمرحلة التعليم الثانوي، وعدم تدريس أي كتب أخرى بخلاف ذلك إلا بعد الحصول على موافقة الوزارة».

كما نص القرار على أنه «بالنسبة لمرحلة التعليم الثانوي، يُشترط لإجراء المعادلة، أن يكون الطالب حاصلا على شهادة إتمام الدراسة بمرحلة التعليم الأساسي أو ما يعادلها، ومضى 3 سنوات على الأقل من تاريخ الحصول عليها قبل حصوله على شهادة (IGCSE)، وأن يؤدي الطالب المصري والطلاب الوافدين من بلاد ناطقة باللغة العربية بنجاح الامتحان في المواد التالية: اللغة العربية، والتربية الدينية والجغرافيا، والتاريخ، والتربية الوطنية على مستوى الصف الأول الثانوي، واللغة العربية، والتربية الدينية، وحقوق المواطنة، على مستوى الصف الثاني الثانوي، واللغة العربية، والتربية الدينية، والتربية الوطنية، على مستوى الصف الثالث الثانوي، ويضاف للصفين الثاني والثالث الثانوي، مواد التاريخ والجغرافيا مناهج مصرية للمجموعة الأدبية».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة