أخبار عاجلة

أحلام مستغانمي تنعى رضوى عاشور: « نبيلة القلم كبيرة القلب وابنة كل الوطن العربى»

أحلام مستغانمى

أحلام مستغانمى

نعت الأديبة والروائية الكبيرة، أحلام مستغانمى، الروائية الراحلة رضوى عاشور، التى توفيت مساء أمس الأحد، واصفة إياها بأنها نبيلة القلم كبيرة القلب، وأنها ابنت كل الوطن العربى.

وقالت مستغانمى فى تغريدة عبر حسابها الشخصى بموقع التدوينات القصيرة «تويتر»: «سعدت لأنهم كذبوا الخبر … لكنهم أكدوا رحيل رضوى عاشور ، النبيلة القلم الكبيرة القلب ، يا زوجة الشاعر وأم الشاعر وابنت كل وطن عربي … أذاني رحيلك».

أحلام مستغانمى تويت

ورحلت رضوى عاشور عن عالمنا مساء أمس الأحد عن عمر ناهز 68 عاماً بعد صراع مع المرض في الأشهر الأخيرة، وودرست الراحلة الأدب الإنجليزي، وحصلت على الماجستير في الأدب المقارن من جامعة القاهرة عام 1972، ونالت الدكتوراه من جامعة ماساتشوستس في الولايات المتحدة عام 1975، وتزوجت رضوى عاشور الشاعر الفلسطيني مريد البرغوثي، ولهما ولد وحيد هو الشاعر تميم البرغوثي الذي اكتمل به عقد العائلة المبدعة، ومن أشهر أعمالها «ثلاثية غرناطة» و«قطعة من أوروبا».

أونا