أخبار عاجلة

انطلاق فعاليات الدورة 12 لمهرجان عوافي 19 ديسمبر

انطلاق فعاليات الدورة 12 لمهرجان عوافي 19 ديسمبر انطلاق فعاليات الدورة 12 لمهرجان عوافي 19 ديسمبر

أعلنت اللجنة العليا المنظمة لمهرجان عوافي برأس الخيمة انطلاق الدورة الثانية عشرة من المهرجان الاجتماعي التراثي والترفيهي، تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي، ولي عهد رأس الخيمة، في التاسع عشر من ديسمبر المقبل، وتتواصل الفعاليات حتى التاسع من يناير من العام المقبل 2015.

وقال أحمد عبيد الطنيجي، مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في رأس الخيمة بالوكالة، المشرف العام على المهرجان: إن أجندة المهرجان في نسخته الجديدة تضم فعاليات حافلة ومتنوعة، تراثية تثقيفية واجتماعية ورياضية وتنافسية، تتخللها تجديدات في الفعاليات والمرافق، فيما تشهد الدورة الجديدة من المهرجان السياحي المنوع عودة الفعاليات والحياة إلى مسرح عوافي، الذي يحاكي المسارح التاريخية القديمة في بعض الحضارات.

أوضح الطنيجي أن جديد «عوافي 12» يضم عرض مسرحية من بطولة الفنان الكويتي المعروف طارق العلي، يعلن عنها مع كل فعاليات الدورة الجديدة ﻻحقاً، في حين شهدت القرية التراثية في موقع المهرجان بمنطقة عوافي الطبيعية السياحية تغييرات مختلفة في إطار عملية تطوير شاملة للقرية، تهدف إلى إضفاء مزيد من الجاذبية عليها، وتضمنت إعادة تصميم البيئات الطبيعية والحضرية الأربع، التي تحاكي البيئات المختلفة في رأس الخيمة وتعكس تنوع الطبيعة في ربوع الإمارة، وهي قسم البيئة الجبلية، قسم البيئة البحرية، قسم البيئة الزراعية، وقسم البيئة البدوية الصحراوية، وهدفت إعادة التصميم والتطوير إلى منح روح جديدة للأقسام الأربعة وإثرائها وتعزيز جاذبيتها لجمهور المهرجان، من الأهالي والسياح.

وتشتمل التجديدات في النسخة الجديدة من المهرجان منح حديقة عوافي للعائلات شكلاً وأبعاداً جديدة، يمكن وصفها بإجراء عملية «نيو لوك» في الحديقة، عبر إضافة مزيد من المرافق وإجراء تغييرات على مرافق أخرى، بما يعزز راحة مرتاديها من الأسر والعائلات ويدعم خيارات المتعة والترفيه المتاحة في ربوعها لكل أفراد الأسرة.

وأشار المشرف العام على مهرجان عوافي 12 إلى استحداث موقع ومرفق جديد، ضمن خريطة فعاليات المهرجان في منطقة عوافي الطبيعية، وذلك في نطاق المسرح، حيث ينظم برنامج الشيخ سعود بن صقر القاسمي لدعم مشاريع الشباب معرضاً لأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة من الشباب المواطنين المسجلين في البرنامج، يشتمل على نماذج وإضاءات تعرف بمشاريعهم وتجاربهم، وصولاً إلى تشجيع المزيد من شباب الوطن على تنفيذ أفكار ومشاريع جديدة وخوض تجربة الاستثمار ودخول عالم المال والأعمال، عبر مظلة البرنامج، وتحت إشرافه.