أخبار عاجلة

رئيس قضاة الإسكندرية يتراجع عن مبادرته لاحتواء الأزمة مع «الشورى»

رئيس قضاة الإسكندرية يتراجع عن مبادرته لاحتواء الأزمة مع «الشورى» رئيس قضاة الإسكندرية يتراجع عن مبادرته لاحتواء الأزمة مع «الشورى»
«أبوعيانة» لـ«الوطن»: تصريحاتى فُهمت خطأ وطلبت المصالحة بين القوى السياسية

كتب : محمد الشيخ منذ 35 دقيقة

تراجع المستشار عبدالعزيز أبوعيانة، رئيس نادى قضاة الإسكندرية، عن مبادرته التى طرحها لاحتواء أزمة السلطة القضائية مع مجلس الشورى، بعد أن أثارت غضب القضاة، وقال لـ«الوطن»: إن مبادرته فُهمت خطأ.

وكان «أبوعيانة» قد طرح مبادرة تقوم على 5 محاور، تتمثل فى تأجيل مجلس الشورى مناقشة قانون السلطة القضائية بإعلان صريح، واستئناف الأعمال التحضيرية لمؤتمر العدالة، وإتاحة الفرصة أمام الهيئات القضائية لإبداء رأيها فى القانون ووقف التصريحات من كل الأطراف وإنهاء حالة التربص والمكايدة والتراشق مع تعزيز مظاهر الاحترام المتبادل والتعاون المشترك.

ودعت المبادرة الرئيس محمد مرسى لحضور لقاء يشارك فيه ممثلو الهيئات القضائية والقوى السياسية والمجتمع المدنى على أن يكون اللقاء بمثابة يوم للمصالحة الوطنية مع تأكيد مبدأ استقلال القضاء ودوره فى ترسيخ العدالة والحريات واحترام مبدأ الفصل بين السلطات.

وأضاف رئيس قضاة الإسكندرية أن هذه المبادرة أثارت غضبا شديدا لدى جميع القضاة الذين رأوا أنها لم تأت بجديد، بل هى استجابة كاملة لطلبات مجلس الشورى والإخوان المسلمين، وقد رفضها القضاة قبل ذلك حينما طُرحت من جانب الإخوان ومؤسسة الرئاسة.

وأشار إلى أن القضاة يرفضون مشروع قانون السلطة القضائية بمجلس الشورى الحالى الذى يكن كل العداء والحقد للسلطة القضائية، قائلا: «هذه المبادرة شخصية»، وإن تصريحاته بشأنها فُهمت خطأ، وإنه طلب المصالحة مع القوى السياسية أولا، باعتبار أن قانون السلطة القضائية جزء من الأزمة لأنه يتعلق بالشعب وليس مصلحة القضاة فقط.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

DMC