أخبار عاجلة

9 قتلى وعشرات المصابين خلال محاولة إجلاء جرحى في القصير السورية

9 قتلى وعشرات المصابين خلال محاولة إجلاء جرحى في القصير السورية 9 قتلى وعشرات المصابين خلال محاولة إجلاء جرحى في القصير السورية

كتب : الأناضول الجمعة 31-05-2013 22:28

قالت الهيئة العامة للثورة السورية، إن 9 قتلى ونحو 80 جريحاً سقطوا، فجر اليوم، أثناء محاولة إجلاء عدد من الجرحى المحاصرين في القصير غربي سوريا بعد استهدافهم من قبل جيش النظام السوري بالصواريخ وقذائف الهاون.

وصرح الناطق الرسمي باسم الهيئة بالقصير، وهي تنسيقية إعلامية تابعة لقوى المعارضة، أحمد القصير، إن القتلى معظمهم من مقاتلي الجيش الحر الذين حاولوا إجلاء دفعة أولى من الجرحى المحاصرين في المدينة منذ أسابيع بعد نفاد الأوكسجين والمواد الطبية ما يعرض حياتهم للخطر.

وأشار القصير إلى أن وصول تعزيزات للجيش الحر من لواء التوحيد بحلب الليلة الماضية ساهم من فك الحصار جزئياً عن المدينة، وهو ما حاول الأهالي استثماره بنقل بعض الجرحى مع بقاء أكثر من ألف جريح لا يزالون بحاجة للعناية الطبية وإخراجهم من المدينة.

وكان أطباء القصير أطلقوا، أمس الخميس، نداء استغاثة عاجل بعد نفاد الأوكسجين والمستلزمات الطبية اللازمة لعلاج أكثر من ألف جريح محاصرين في المدينة.

وحول الوضع الميداني في القصير بعد نحو أسبوعين من بدء الجيش النظامي وعناصر حزب الله اللبناني هجومهم عليها، أوضح الناطق باسم الهيئة بالقصير أنها "لا تزال تعاني من الحصار الخانق على الرغم من محاولات الجيش الحر المتكررة لفكه، وكذلك القصف بالطيران الحربي التابع للنظام لا يزال متواصلاً ولم تتمكن القوات المهاجمة من التقدم في المدينة وما تزال الاشتباكات مع الجيش الحر مستمرة على أطرافها وتدور معارك كر وفر.

وكان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أعلن أمس الخميس أنه "لن يشارك في أي مؤتمرات دولية، أو أي جهود بهذا الاتجاه في ظل غزو ميليشيات حزب الله اللبناني، والقوات الإيرانية"، مشيراً إلى استمرار أعمال القتل الوحشية وحصار المدنيين في جميع المدن السورية وخاصة في غوطة دمشق والقصير، وذلك في بيان أصدره الائتلاف وتلاه رئيس المجلس الوطني جورج صبرا.

وسبق أن قال حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله، أن مشاركة قواته في المعارك في القصير تأتي "لحماية سكانها من اللبنانيين الذين يتعرضون للتهجير" من قبل من أسماهم بـ"المسلحين"، في إشارة إلى قوات المعارضة السورية، فيما يتهم الجيش الحر قوات حزب الله بالتدخل في القصير لدعم النظام السوري.

DMC

شبكة عيون الإخبارية