أخبار عاجلة

حمدان بن زايد: تطوير المنطقة الغربية أولوية

حمدان بن زايد: تطوير المنطقة الغربية أولوية حمدان بن زايد: تطوير المنطقة الغربية أولوية

أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية أن القيادة الحكيمة أولت جل اهتمامها للمنطقة الغربية من خلال توجيهاتها بتنفيذ العديد من القطاعات الخدمية والسكنية وفقا للاحتياجات والمتطلبات الضرورية للمساهمة في دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمنطقة.

جاء ذلك خلال اطلاع سموه بقصر النخيل أمس على المشاريع التطويرية والخدمات التي تقدمها بلدية المنطقة الغربية للمواطنين.

وقال سموه إن تلك المشاريع تعكس حرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، على ضرورة توفير الحياة الكريمة لمواطني الدولة وبمتابعة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لوضع ذلك حيز التنفيذ.

واطلع سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان خلال العرض الذي قدمه المهندس عتيق خميس المزروعي المدير العام لبلدية المنطقة الغربية بالإنابة على مشروع مراكز الخدمة في المنطقة الغربية والتي ستقدم كافة الخدمات البلدية المباشرة وغير المباشرة في جميع مدن المنطقة الغربية في القريب العاجل حيث ستعمل بلدية المنطقة الغربية على التطوير ومتابعة تحسين خدماتها للوصول الى الرؤية المرجوة من القيادة الرشيدة للوصول الى الجمهور في تقديم افضل الخدمات.

متابعة

وتعرف سموه على سير العمل بالمشاريع ومتابعتها وصيانة البنية التحتية والمرافق الترفيهية من خلال مراكز الخدمة لضمان إعطاء كل مدينة من مدن المنطقة الغربية الاهتمام المباشر وتطوير الخدمات والمرافق العامة.

كما اطلع سموه على مشاريع البنية التحتية للأحواض السكنية للمواطنين ووجه بضرورة الإسراع في توفير خدمات البنية التحتية للأحواض السكنية في مدن المنطقة الغربية بحيث تتزامن مع جاهزية المواطنين لبناء الأراضي السكنية والنمو السكاني لمدن المنطقة الغربية.

وتعرف سموه خلال العرض على تطورات تحديد احتياجات المنطقة الغربية من العزب من خلال تأطيرها في عملية عزب نظامية حيث تتواءم مع التطور العمراني والنمو السكاني واحتياجات المجتمع.

وشاهد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان عددا من التصاميم من مشروع المراكز الاجتماعية والتي تتضمن أسواقا ومرافق ترفيهية ومطاعم ومكاتب ووحدات سكنية وسيوفر هذا المشروع مرافق خدمية تساهم في دفع عجلة التطور الاجتماعي والاقتصادي للمنطقة الغربية.

وأكد سمو ممثل الحاكم بالمنطقة الغربية ضرورة الاهتمام بالمظهر الحضاري والجمالي في جميع مدن المنطقة الغربية ونظافتها وتناسق مظهرها والمستوى المرجو من القيادة لكافة مدنها.

كما أكد سموه ضرورة الاهتمام بمكتسبات المنطقة من تراثها والاستمرار في الاهتمام في زراعة النباتات البرية المحلية المقاومة للعوامل المناخية والتي تضمن التقليل من استخدام المياه بالاضافة الى التقليل من الحاجة الى صيانتها ورعايتها بشكل مستمر.

وفي نهاية اللقاء أعرب سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان عن تقديره للجهود التي يبذلها المسؤولون في بلدية المنطقة الغربية ودعاهم الى تقديم خدمة أفضل والالتزام بإيصال الخدمات الى الجمهور والمستفيدين والتأكيد على التطوير المستمر للخدمات المقدمة.

حضر اللقاء سعيد عيد الغفلي رئيس دائرة الشؤون البلدية ومحمد حمد بن عزان المزروعي وكيل ديوان ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية وسلطان بن خلفان الرميثي مدير مكتب سمو ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية وعتيق خميس المزروعي المدير العام لبلدية المنطقة الغربية بالإنابة والمديرون التنفيذيون لخدمات المدن وضواحيها والمديرون التنفيذيون للقطاعات الداعمة لتخطيط المدن والبنية التحتية ومديرو مراكز الخدمات الحكومية المتكاملة «تم».

.. ويوجّه بإيواء 3 أسر في خورفكان تأثرت منازلهم بالأمطار

 

وجه سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر بإيواء ثلاث أسر تأثرت منازلها في مدينة خورفكان بالساحل الشرقي نتيجة للأمطار الغزيرة التي شهدتها عدد من إمارات الدولة أول من أمس.

كما وجه سموه بسرعة التحرك تجاه الأسر التي تضررت مساكنها وتوفير المأوى الملائم لها وتلبية احتياجاتها كافة وتقديم أفضل الخدمات الإنسانية للمتأثرين ومساندتها في ظل ظروفها الراهنة.

وأمر سموه هيئة الهلال الأحمر باتخاذ الترتيبات اللازمة والاستعداد المبكر لمواجهة أي تداعيات إنسانية قد تنجم عن موسم الشتاء هذا العام و التصدي لآثارها على الأهالي في المناطق البعيدة.

وتنفيذا لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان تحركت هيئة الهلال الأحمر عبر مكتبها في الفجيرة تجاه الأسر المتضررة وتم نقل الأسر إلى أحد الفنادق في خورفكان وتكفلت الهيئة بجميع مستلزماتها واحتياجاتها حتى تعود إلى مساكنها.

ويشرف فريق من العاملين والمتطوعين بالفرع حالياً على تيسير أمور تلك الأسر في هذا الظرف الطارئ بالتنسيق مع بلدية خورفكان والجهات الحكومية المحلية هناك.

اهتمام كبير

وأكد الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر أن توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان جاءت في إطار مبادرات سموه للتخفيف عن المتضررين من الحالات الطارئة وسعي سموه الدائم لتوفير الحياة الكريمة للأسر المتعففة وأصحاب الحاجات داخل الدولة.

لافتا إلى أن سموه يولي القضايا الإنسانية الداخلية اهتماما كبيرا ويوجه دائما بتعزيز دور الهلال الأحمر على ساحته المحلية والتوسع والانتشار بين الشرائح والفئات الضعيفة وتلبية احتياجاتها في المجالات كافة.

وقال الفلاحي إن الهيئة ستقف بجانب المتأثرين من الأمطار انطلاقا من مسؤوليتها الإنسانية تجاههم وحرصا منها على تهيئة الظروف الملائمة لها لممارسة نشاطها اليومي دون أن تتأثر بظروفها الراهنة .