أخبار عاجلة

حكومة الاحتلال تصادق على تشديد العقوبات على «راشقي الحجارة»

صادقت الاحتلال الإسرائيلي، الأحد، على مشروع قانون لتشديد العقوبات على «الشبان الفلسطينيين، الذين يقومون بإلقاء الحجارة، والتي قد تصل إلى السجن 20 عاما».

وقال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في بيان، الأحد، إن الحكومة وافقت على تعديل هذا القانون في اجتماعها الأسبوعي، ويفترض عرض التعديل على الكنيست للمصادقة.

وتستهدف هذه التعديلات الشبان، الذين يقومون بالقاء الحجارة أو الزجاجات الحارقة على السيارات الإسرائيلية أو القطار الخفيف، خاصة مع تزايد التوتر في القدس الشرقية المحتلة منذ عشرة أيام.

وقال البيان: «سيتم زيادة بنود جديدة على قانون العقوبات مما سيسمح بفرض عقوبات أقصاها السجن لمدة 20 عاما على من يرشق الحجارة أو أي غرض أخر على السيارات».

ونقل البيان عن نتنياهو قوله: «إسرائيل تعمل بحزم ضد المخربين وراشقي الحجارة وضد هؤلاء الذين يلقون الزجاجات الحارقة والمفرقعات».

وكرر نتنياهو مرة أخرى أنه لا ينوي تغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى، وقال: «لن نقوم بتعديل ترتيبات العبادة والدخول إلى جبل الهيكل، نحن ملتزمون بالإبقاء على الوضع القائم لليهود والمسلمين والمسيحيين».

وتسمح السلطات الإسرائيلية لليهود بزيارة باحة الأقصى في أوقات محددة، لكن لا يحق لهم الصلاة فيها.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة