أخبار عاجلة

وزير الصحة: يد الدولة ليست مرتعشة.. والعاجز يترك مكانه

قال الدكتورعادل عدوي، وزير الصحة والسكان، الأحد، خلال اجتماعه برؤساء قطاعات الوزارة المختلفة ومديري مديريات الشؤون الصحية بالمحافظات على مستوى الجمهورية، إن الوزارة ستطبق اللا مركزية على مستوى كل القطاعات ومديريات الشؤون الصحية التابعة للوزارة، مشددا على أن وزارة الصحة لا تملك ترف الفشل في تقديم منظومة صحية تليق بالمواطن المصري، مضيفا أن «يد الدولة ليست مرتعشة ومن يعجز عن تقديم خدمة صحية تليق بالمواطن المصري فليترك مكانه».

وأضاف عدوي أن كل مديرية صحية سوف تكون مسؤولة عن رسم الخريطة الصحية لمحافظتها ومدير المديرية الصحية هو وزير الصحة في محافظته ومسؤول مسؤولية مباشرة عن الارتقاء بالمنظومة الصحية في المحافظة.

وطالب بوضع خطة استراتيجية لكل إقليم على حدة ووضع آلية لتنفيذها دون أي تباطؤ وإنهاء المشروعات المتعثرة بالمحافظات، لتطوير المنظومة الصحية.

كما طالب مديري مديريات الشؤون الصحية بتكثيف المرور على الوحدات الصحية والمستشفيات ومتابعة أقسام الاستقبال والطوارئ بها، والتأكد من سير العمل، وضمان تواجد فريق طبي وتجهيزات وأدوية ومستلزمات.

وشدد على ضرورة تفعيل آليات المراقبة والمحاسبة على أداء الفريق الطبي، وتحسين إجراءات تقديم الخدمة في المستشفيات، والتأكد من تقديم الخدمة للجمهور بطريقة آمنة وحقيقية خاصة بأقسام الطوارئ والتنسيق الجيد عند تحويل الحالات، مشددا على ضرورة الإشراف على مراكز الكبد والتأكد من تنفيذ خطة العلاج والإجراءات المتبعة في صرف عقار السوفالدي.

ونوه إلى دراسة ومناقشة الاستراتيجية القومية للسكان، التي سيتم إعلانها قريبا مع كل الجهات المعنية بالمديرية والمحافظة وتبني تفعيل الخطة التنفيذية للسياسة السكانية بالتنسيق مع قطاع السكان وتنظيم الأسرة والمجلس القومي للسكان.

ووجه بإصدار تعليمات مشددة لإدارات العلاج الحر بالمديريات لتكثيف المرور على العيادات الخاصة في الفترة الصباحية لحصر الأطباء غير المتواجدين بالعمل الحكومي صباحاً.

وشدد وزير الصحة والسكان على ضرورة تفعيل دور المجالس الإقليمية بالمحافظات «مجالس إدارات الوحدات الصحية، مجالس أمناء المستشفيات» لمناقشة المشكلات الطارئة في تقديم الخدمة، وإيجاد طرق سريعة وناجزة باستخدام الموارد المحلية ومشاركة المجتمع، وضرورة رصد المستشفيات التي تخالف قرار رئيس مجلس الوزراء واللائحة التنفيذية الخاصة بعلاج حالات الطوارئ والحوادث بالمستشفيات لمدة أول 48 ساعة مجانا.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة