اتحاد «سياسة واقتصاد» يكشف أسباب احتجاز هبة روؤف 5 ساعات بقسم الشرطة

نشر اتحاد طلاب كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، ودعاء هاني، رئيسة نموذج المرصد القومي لحقوق الطفل «سينكرو» بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، تفاصيل احتجاز الدكتورة هبة رؤوف، أستاذ العلوم السياسية بالكلية، 5 ساعات في قسم الخليفة، أثناء فعاليات «يوم التطوع المصري»، التي عقدت في «القلعة».

وأشار اتحاد الطلاب ورئيسة «سينكرو» أن سبب الاحتجاز، أن «ضباط الأمن شكوا في التي شيرتات التي يرتديها المشاركون في يوم التطوع المصري، لأن مرسوم عليها كف به 5 أصابع، فاعتبروا رفع شعار رابعة العدوية».

وقال اتحاد الطلاب في بيانه: «اليوم السبت، هو موعد إقامة فاعلية (يوم التطوع المصري) ويشارك به مجموعة من الأنشطة الطلابية، ومنظمات المجتمع المدني ومكان إقامة الفاعلية قلعة صلاح الدين الأيوبي بعد أن رتب المنظمين كل التصاريح اللازمة لإقامة الفاعلية بهذا المكان، ومن ضمن الكيانات المشاركة باليوم (سينكرو) وهو النشاط المهتم بحقوق الطفل وهو أحد الأنشطة التابعة للكلية».

وأضاف اتحاد الطلاب: «تي شيرت العام الماضي لنموذج (سينكرو) والذي ارتداه أعضاء الكيان اليوم به (كفوف للأطفال) بالأوان المختلفة على مقدمة التي شيرت ومن ضمن هذه الألوان اللون الأصفر، فظن أفراد نقطة شرطة القلعة أن هذا التيشيرت يحمل علامة (رابعة)، مع أن التي شيرت به ألوان مختلفة ومع أن الكف به 5 أصابع ولا يوجد إشارة لـ 4 أصابع، وعليه فقد قاموا بإلغاء الحفل واحتجاز بعض الطلاب، واحتجاز أستاذ بكلية هندسة، والدكتورة هبة رؤوف التي كانت قادمة لإلقاء كلمة بالحفل».

فيما قالت دعاء هاني: «أحد الضباط اعتقد أن الكفوف الموجودة على تي شيرتات النموذج، تشير إلى (شارة رابعة)»، وحاولنا توضيح مفهومها إلا أنه رفض الاقتناع وبعد وقت قصير وصل عدد كبير من قوات الشرطة والأمن الوطني».

وأوضحت رئيسة نموذج «سينكرو»: «أن قوات الأمن عندما وصلت أخرجتهم من القلعة وعند البوابات تم استيقافهم ودخلت الدكتورة هبة رؤوق نقطة شرطة القلعة وبعد انتظارها نصف ساعة، قرروا نقلها إلى قسم شرطة الخليفة لاستكمال التحقيق معها».

ونشر مستخدمو التواصل الاجتماعي صورة للدكتور هبة رؤوف بعد خروجها من قسم الخليفة المأمون، فجر الأحد.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة