النقابة العامة للفلاحين: 2050 جنيها سعر طن الأرز.. و1400 جنيه لقنطار القطن

النقابة العامة للفلاحين: 2050 جنيها سعر طن الأرز.. و1400 جنيه لقنطار القطن النقابة العامة للفلاحين: 2050 جنيها سعر طن الأرز.. و1400 جنيه لقنطار القطن


> رحبت النقابة العامة للفلاحين بالأسعار الجديدة التي اعتمدتها وهي “2050 جنيها سعر توريد طن الأرز، و1400 جنيه لتوريد قنطار القطن”.

وصرح الحاج أسامة محمود الجحش نقيب عام الفلاحين، اليوم بأن الحكومة قررت رفع توريد بعض المحاصيل الزراعية، إعمالًا بالدستور الجديد، وتعليمات الرئيس عبد الفتاح رئيس الجمهورية، والذي أكد لهم على أن الفلاح المصري، له الأولوية في مجهودات الحكومة، ورعايتها.

وأضاف أسامة الجحش، أن أسعار الترويد الجديدة التي أعتمدها الحكومة للمحاصيل الزراعية، هي “2050 جنيها سعر توريد طن الأرز، و1400 جنيه لتوريد قنطار القطن،” على أن تسلم للمزارع، وليس لغيره، وسواء كان التوريد، للحكومة او للقطاع الخاص، سوف يحصل، على الدعم المقدم.

وتابع نقيب عام الفلاحين، أن كل من وزيري”الدكتور عادل البلتاجي وزير الزراعة، والدكتور خالد حنفي وزير ”، بذلوا مجهودًا مضنيًا بالتنسيق مع النقابة، وباقي الجهات المختصة، في وضع استراتيجية واضحة في زيادة أسعار التوريد، وكيفية وصول الدعم المقدم للمزارع، وليس لأصاحب المصالح، مؤكدًا أن الوزراء خلال لقاءته معهم أكدوا له أن القيادة السياسية تعطي أولوية للفلاح، الذي جميعًا نأكل من يده.

وأوضح أسامة الجحش، أن التوريد وتحصيل أسعار المحاصيل الموردة ستكون من خلال الجهات التالية “وزارة التموين – ووزارة الزراعة – بنك التنمية والائتمان الزراعي، وذلك للمزارع الذي زرع الأرض بنفسه حتى تضمن الحكومة وصول الزيادة لمستحقيها.

جدير بالذكر أن النقابة العامة للفلاحين، كانت قامت بعدد من اللقاءات مع مختلف الجهات المعنية بدءًا وزراء “الزراعة – التموين – التجارة والصناعة.. وصولًا بمجلس الوزراء لبحث مطالب الفلاحين والعمل على حلها”، وعلى رأس هذه المشاكل زيادة أسعار التوريد للمحاصيل الاستراتيجية.

أ ش أ

أونا