أخبار عاجلة

قيادات نسائية: تعمق المواطنة الصالحة

قيادات نسائية: تعمق المواطنة الصالحة قيادات نسائية: تعمق المواطنة الصالحة

أكدت العديد من القيادات النسائية الإماراتية أن مبادرة «يوم العَلَم» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، تأسيس لتعميق مقومات المواطنة الصالحة وولاء أبناء الوطن لمرتكزات اتحاد دولة الإمارات، وتحمل معاني عميقة تختصر جميع مفردات الوحدة التي أثمرت إنجازات جبارة في عقود قليلة وضعت الإمارات في مصاف الدول المتقدمة، كما أنها تعتبر تجسيداً لمعاني الانتماء والتلاحم والوحدة التي يحملها كل مواطن ومقيم على هذه الأرض الطيبة التي فتحت ذراعيها للعالم.

مبادرة طيبة

وأشادت الدكتورة موزة الشرهان رئيس جمعية الإمارات الطبية بالمبادرة ورمزيتها العميقة تختصر جميع مفردات الوحدة، التي أثمرت إنجازات جبارة ساهمت بشكل كبير في تجديد روح الاتحاد وتقويتها لدى كل من يعيش على أرض الدولة.

وأشارت إلى أن تجربة دولة الإمارات تعتبر من أنجح التجارب الاتحادية والوحدة على مستوى العالم، والناظر إلى حجم الإنجازات التي صاغتها أيدي مؤسسي الدولة يدرك جيداً أهمية بذل الغالي والنفيس للحفاظ على هذه الإنجازات وعلى مسيرة التقدم والازدهار المنطلقة بزخم وعنفوان.

انتماء

وقالت وداد بو حميد مدير إدارة الاتصال الحكومي في وزارة الصحة إن حملة رفع العلم التي وجه بها نائب رئيس الدولة تهدف إلى تعزيز قدسية وانتماء أبناء الوطن لعَلَم الدولة، وتعميق مقومات المواطنة الصالحة، وولاء أبناء الوطن لمرتكزات اتحاد دولة الإمارات، مشيرة إلى أن عَلَم الإمارات جسد عنوان انتماء وطنٍ وشعب، وقصة ولاء وانتماء لدولة الاتحاد، ورمزاً للهوية الوطنية، في أي مكان وزمان، وهو عنوان الإباء والشموخ والعزة، يروي حكاية وطن وانتماء شعب.

تلاحم ووحدة

وأضافت خولة الكيتوب مدير الاتصال الحكومي في مؤسسة دبي لخدمات الاسعاف أن رفع علم الدولة على الجهات والدوائر والوزارات الاتحادية يوم الاثنين القادم تجسيداً لذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله ورعاه، رئاسة الدولة، هو بمثابة تعبير لمعاني الولاء والانتماء والتلاحم والوحدة بين أبناء الوطن.

وقالت «هذه المناسبة تعتبر تجسيداً لمعاني الانتماء والتلاحم والوحدة التي يحملها كل مواطن ومقيم على هذه الأرض الطيبة التي فتحت ذراعيها للعالم»، مشيرة إلى أن كل ذلك جاء بتوفيق من رب العالمين وبفضل القيادة الرشيدة التي أحبت شعبها فبادلها الحب والوفاء والولاء.

إن علم دولة الإمارات يعتبر أيقونة تختزل انتماء أبناء الدولة لهذه الأرض الطيبة.