أخبار عاجلة

"الإندبندنت" تطالب الاتحاد الأوروبى بوقف القتال فى سوريا بدلاً من التصعيد

"الإندبندنت" تطالب الاتحاد الأوروبى بوقف القتال فى سوريا بدلاً من التصعيد "الإندبندنت" تطالب الاتحاد الأوروبى بوقف القتال فى سوريا بدلاً من التصعيد

هاجمت صحيفة "الإندبندنت" فى افتتاحيتها موقف بريطانيا والاتحاد الأوروبى الرامى إلى تسليح المعارضة السورية، وقالت الصحيفة إن وقف إطلاق النار وليس التصعيد يجب أن يكون هدف الاتحاد الأوروبى فى سوريا، واعتبرت أن مبررات وزير الخارجية البريطانية بإنهاء الحظر الذى يفرضه الاتحاد الأوروبى على تقديم السلاح للمعارضة فى سوريا، إنما يدل على سوء فهم خطير للموقف على الأرض.

ووصفت "الصحيفة" قرار الاتحاد الأوروبى بأنه أحمق وخطوة غير مدروسة من المحتمل أن تؤدى إلى مزيد من القتلى بدلا من تقليل عدد الضحايا، مضيفة أن ما قاله "هيج" ووزير الخارجية الفرنسى يدل على سوء فهم خطير للموقف على أرض الواقع، ويكشف عن التأثير المحتمل لو أصبح هناك المزيد من السلاح متاحا للمعارضة.

حيث يعتقد "هيج" أن إرسال الأسلحة للمعارضة سيحقق التوازن العسكرى ضد الرئيس بشار حتى أنه سيتفاوض على إنهاء نظامه؛ إلا أن الأسد لا يزال يسيطر على 15 من 16 من عواصم المحافظات بعد عامين من الحرب، وإرسال مزيد من الأسلحة لن يكسر الجمود العسكرى الحالى.

وشددت الافتتاحية على ضرورة أن يكون الهدف هو وقف إطلاق النار فى سوريا، وقالت إنه مهم لأنه سيحد من عدد القتلى فى هذه الحرب، ويجعل طرفيها يعتادان على فكرة أن لا أحد سيحقق نصرا حاسما ويجب أن يتوصلوا إلى نوع من التسوية، وهنا يجب أن يتم التركيز على النهج الأمريكى والروسى الأكثر واقعية والمتمثل فى إجراء مؤتمر للتفاوض بين النظام والمعارضة فى جنيف.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

مصر 365