أخبار عاجلة

الشرطة العسكرية الإسرائيلية تفتح تحقيقا حول عملية اعتقال في الضفة الغربية

الشرطة العسكرية الإسرائيلية تفتح تحقيقا حول عملية اعتقال في الضفة الغربية الشرطة العسكرية الإسرائيلية تفتح تحقيقا حول عملية اعتقال في الضفة الغربية

كتب : ا ف ب منذ 17 دقيقة

أعلنت منظمة إسرائيلية للدفاع عن حقوق الإنسان، اليوم، أن الشرطة العسكرية الإسرائيلية ستفتح تحقيقا حول حادث وقع نهاية أبريل بالقرب من رام الله، حيث تم التقاط صور لجنود إسرائيليين وهم يتعرضون بالضرب لفتى فلسطيني خلال اعتقاله.

وقالت منظمة "بيت سليم" إن الحادث الذي وقع في 26 أبريل الماضي في قرية سلواد التقطته كاميرا مركزة في مستوطنة أوفرا المجاورة.

وجاء في بيان للمنظمة أن "كاميرا الأمن في مستوطنة أوفرا التقطت صورا للحادث لكن يبدو أنه تم التلاعب بالكاميرا بشكل متعمد، وأن الصور لم تنقل إلى محامي المعتقل لنحو شهر".

وبحسب الصور التي بثتها وسائل الإعلام الإسرائيلية، يظهر شاب فلسطيني وهو يتعرض للضرب من قبل جنود إسرائيليين.

وأوضح البيان أن "الشرطة العسكرية أبلغت اليوم بيت سليم بفتح تحقيق بعد أن طلبت المنظمة أمس فتح تحقيق عاجل حول هذا الحادث".

وتم اطلاق سراح الفلسطيني محمد دار سعد الذي اعتقل لمدة شهر، بعد أن قرار القضاء العسكري الإسرائيلي سحب الشكوى ضده في شأن رشق جنود إسرائيليين بالحجارة، بحسب المصدر نفسه.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

DMC