أخبار عاجلة

12 قتيلاً من حزب الله وجيش النظام فى كمين بالقصير

12 قتيلاً من حزب الله وجيش النظام فى كمين بالقصير 12 قتيلاً من حزب الله وجيش النظام فى كمين بالقصير

 قالت الهيئة العامة للثورة السورية، إن 8 عناصر من حزب الله اللبنانى و4 عناصر من جيش النظام السورى قتلوا اليوم، فى كمين للجيش الحر غربى مدينة القصير بريف حمص وسط سوريا.

وفى تصريح لمراسل الأناضول، قال المتحدث باسم الهيئة فى حمص أحمد القصير: إن الكمين نصبه مقاتلو الحر لعناصر حزب الله اللبنانى وجيش النظام وأحبطوا من خلاله محاولة جديدة للمهاجمين لاقتحام المدينة وأوقعوا خسائر بين صفوفهم، بالإضافة إلى الاستيلاء على سيارة وأسلحة ولا تزال الاشتباكات مستمرة فى محيط المدينة حتى الساعة".

وأشار "القصير" إلى أن المدينة "شهدت اليوم قصفاً عنيفاً براجمات الصواريخ من قبل قوات النظام تركز على مطار الضبعه العسكرى الذى يسيطر عليه الثوار كما سقط قتيلان من الحر فى الاشتباكات الصباحية مع عناصر حزب الله أثناء صدهم محاولة اختراق جديدة".

ويسعى جيش النظام السورى، بمساعدة عناصر من حزب الله، إلى السيطرة على مدينة القصير السورية المتاخمة للحدود مع لبنان، كونها تصل بين العاصمة السورية دمشق ومنطقة الساحل ذات الغالبية العلوية التى ينحدر منها بشار الأسد.

وتثير مشاركة حزب الله اللبنانى بجانب قوات النظام السورى فى معارك القصير غربى سوريا، جدلاً متصاعدًا على الصعيدين السياسى والشعبى فى لبنان وانتقادات من بعض القوى.

وسبق أن قال حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله أن مشاركة قواته فى المعارك فى القصير تأتى لحماية سكانها من اللبنانيين الذين يتعرضون للتهجير من قبل من اسماهم بـ"المسلحين"، فى إشارة إلى قوات المعارضة السورية، فيما يتهم الجيش الحر قوات حزب الله بالتدخل فى القصير ودعم النظام السورى.

مصر 365