أخبار عاجلة

رئيس الحكومة اللبنانية يؤكد تأييده للجيش عقب تعرض حاجز لإطلاق النار فجرا

رئيس الحكومة اللبنانية يؤكد تأييده للجيش عقب تعرض حاجز لإطلاق النار فجرا رئيس الحكومة اللبنانية يؤكد تأييده للجيش عقب تعرض حاجز لإطلاق النار فجرا
ميقاتي: الحادث لا يزال غامضا والسيارة التي أطلقت النار فرت باتجاه الأراضي السورية

كتب : أ ش أ منذ 1 دقيقة

أجرى رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان، نجيب ميقاتي، اتصالا بقائد الجيش العماد جان قهوجي واطلع منه على ملابسات حادث إطلاق النار على الجيش اللبناني في بلدة عرسال فجرا، ما أدى الى استشهاد ثلاثة عسكريين، مقدما له ولقيادة الجيش ولذوي الشهداء التعازي.

وأكد ميقاتي أن أي تعد على الجيش لن يثنينا عن المضي في حفظ الأمن والدفاع عن سيادة لبنان واستقلاله، مشددا على أن اللبنانيين ملتفون حول الجيش اللبناني ويؤازرونه في هذه الظروف العصيبة التي يمر بها وطننا. وجدد التأكيد على قرارات مجلس الوزراء والمجلس الأعلى للدفاع بإعطاء الجيش اللبناني صلاحية اتخاذ ما يراه مناسبا من إجراءات وتدابير.

من ناحية أخرى، نفى رئيس بلدية عرسال اللبنانية، علي الحجيري، تورط أبناء البلدة بحادث إطلاق النار فجر اليوم على قوات الجيش، مؤكدا أن الحادث وقع في خارج بلدة عرسال وليس داخلها.

وأوضح في تصريح له صباح اليوم أن الحادث لا يزال غامضا والسيارة التي أطلقت النار على حاجز الجيش فرت باتجاه الأراضي السورية، مشددا على أن علاقتنا بالجيش بعد حادثة عرسال كانت جيدة جدا ولا رابط بما جرى اليوم بها.

DMC