أخبار عاجلة

«الإخوان»: «مصيبة» و«تسييس» للجيش والشرطة للتصويت ضد الإسلاميين

«الإخوان»: «مصيبة» و«تسييس» للجيش والشرطة للتصويت ضد الإسلاميين «الإخوان»: «مصيبة» و«تسييس» للجيش والشرطة للتصويت ضد الإسلاميين

كتب : رجب المرشدى ومحمد طارق منذ 10 دقائق

الدكتور محمد سعد الكتاتني رئيس حزب الحرية والعدالة

قال تنظيم الإخوان إن حكم المحكمة الدستورية بأحقية رجال الجيش والشرطة فى التصويت فى الانتخابات «مصيبة» و«تسييس» للمؤسسة العسكرية والأمنية، وقال قياديون بالتنظيم إن تنفيذ الحكم «مستحيل» من الناحية العملية ويدفع بالمؤسسة العسكرية للانقسام.

ووصف الدكتور ياسر حمزة، عضو اللجنة القانونية لحزب الحرية والعدالة، الحكم بأنه «تسييس لمؤسسة الجيش والشرطة بعيداً عن دورهما الخاص بالتأمين وحماية الحدود».

وأضاف: «تنفيذ الحكم من الناحية العملية فيه صعوبة كبيرة»، مشيراً إلى أن الشرطة والجيش هما المنوط بهما عملية تأمين مراحل الانتخابات، خصوصاً يوم الاقتراع، كما أن تغيير محل إقامة ضباط الجيش والشرطة يجعل تصويت رجال الجيش والشرطة شبه مستحيل.

وطالب «حمزة» المحكمة العليا بتوضيح قرارها، خصوصاً أن كثيراً من النظم السياسية الشبيهة لا تسمح بتصويت الجيش والشرطة، مضيفاً: «الحقوق والحريات مسألة نسبية، وأن القرار يسمح أيضاً بترشح رجال المؤسسة العسكرية فى الانتخابات لأن من يملك حق التصويت يملك حق الترشح».

وقال «حمزة» إن القرار يدفع بالمؤسسة العسكرية فى خضم العملية السياسية وبالتالى من الممكن أن يؤدى إلى حدوث تنازع وانقسام كما يحدث فى الشارع، فى الوقت الذى نحتاج فيه إلى أن تكون تلك المؤسسات مستقلة وبعيدة عن السياسة، لكن الحكم يسمح لرجال الجيش والشرطة بحضور الندوات والاجتماعات الحزبية كى يشكلوا رؤيتهم لمرشحيهم.

وعن قرار «الدستورية» بحظر استخدام الشعارات الدينية، قال: كان أولى بالمحكمة أن تبدى رأيها فى المواد التى أُرسلت إليها، مؤكداً أن هناك أحكاماً عديدة تؤكد أن بعض الشعارات الدينية صحيحة.

ووصف ناصر عثمان، عضو مجلس الشعب السابق عن «الحرية والعدالة»، اقتراح المحكمة الدستورية بإعطاء الحق لأفراد الجيش والشرطة بالتصويت فى الانتخابات المقبلة بـ«المصيبة»، مشيراً إلى أن القرار لم يُطبق فى أى بلد فى العالم، لذلك يجب على مجلس الشورى باعتباره ممثلاً عن السلطة التشريعية بالتصدى لهذا الاقتراح.

وأضاف «عثمان»، فى تصريحات لـ«الوطن»، أن المحكمة الدستورية تسعى لاستفزاز الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية، لاتخاذ إجراءات استثنائية تتسبب فى تزايد الخلاف السياسى، متهماً أعضاء «الدستورية» بسعيهم لهدم مؤسسات الدولة بهذه القرارات الغريبة، وإطالة المرحلة الانتقالية قدر المستطاع.

من جانبه، قال الصاوى مبروك، أحد الكوادر الشبابية بتنظيم الإخوان، على صفحته الرسمية على «الفيس بوك»: «طبعاً القضاء عارف إن الجيش والشرطة قوة تصويتية كبيرة جداً ومنظمة وضد الإسلاميين، فقال لك دول لازم يصوتوا فى الانتخابات، طبعاً ده مش هيحصل، ده مجرد كارت جديد بيترمى فى اللعبة وانتظروا الرد من المعسكر الآخر».

أخبار متعلقة:

قرار «الدستورية» يشعل حرباً «إٍسلامية - مدنية» فى البرلمان

انقسام بـ«الشورى» حول ملاحظات «الدستورية» على قانونى الانتخابات

عسكريون يختلفون حول قرار السماح للمجندين بالتصويت

أحزاب إسلامية: الحكم كارثى.. ونرفض السماح للجيش والشرطة بالمشاركة

«المصريون بالخارج»: القرار أعاد لنا حقنا فى الترشح والتصويت

«الإنقاذ»: صفعة جديدة لـ«نظام فاشل» و«الشورى» يضم مجموعة من «الهواة»

«القضاة» يطالب «القضاء الأعلى» برفض تسلُّم قانون السلطة القضائية

وقفة للعاملين بالمحاكم والنيابات للمطالبة بالمشاركة فى إعداد مشروع «السلطة القضائية»

«عبد الرازق»: «الشورى» يسابق الزمن مدعوماً بنواب «الإخوان» للقضاء على «القضاء»

التعليقاتسياسة التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

تم إضافة تعليقك بنجاح وسيتم مراجعتة بواسطة إدارة الموقع

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

DMC