أخبار عاجلة

بالصور.. بغداد تتحول لحصن للاجئين والميليشيات بعد احتلال «داعش» للموصل

رصد المصور الصحفي الفرنسي، لوران فان دير ستوكيه، عبر كاميراته، التغيير، الذي طرأ على العاصمة العراقية، بغداد، بعد سيطرة تنظيم «داعش» على مدينة الموصل، وذلك خلال إقامته بالعاصمة لمدة شهر.

وقالت صحيفة «لوموند» الفرنسية إن صورستوكيه ترصد الواقع المرير الذي أصبحت عليه بغداد، فمنذ سيطرة «داعش» على الموصل، سيطر الرعب على العاصمة بعد تهديدات التنظيم المتشدد بدخول بغداد والعديد من المدن الشيعية المقدسة مثل النجف وكربلاء.

وتظهر الصور انتشار الميليشيات المسلحة والأليات العسكرية في الشوارع، مع اختفاء القوات الحكومية، حيث قرر الآلاف من الشيعة العراقيين الاستجابة لدعوات «الجهاد» التي أطلقها المرجع الشيعي، آية الله على السيستاني، والانضمام للميليشيات للتصدي لـ «داعش».

وكان على رأس هذه الميليشيات الشيعية ما يسمي بـ«جيش المختار»، الفرع العراقي لـ«حزب الله» اللبناني، والذي أطلق حملة تطوع قال إنها «للدفاع عن دماء الشيعة»، وللاستعداد للدفاع عن بغداد ضد «داعش».

وتابعت «لوموند»: «في الوقت الذي تزايدت المخاوف من دخول (داعش) لبغداد، لم يجد العديد من سكان المدن الذي دخلتها (داعش) للسيطرة عليها مثل تلعفر وتكريت مفر من الموت سوى بغداد المحصنة بوجود الميليشيات الشيعية التي تأمن المدينة».

وأضافت الصحيفة: «يتوافد مئات الآلاف للجوء إلى بغداد، ووصل عددهم لما يقارب 600 ألف لاجئ».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة