أخبار عاجلة

«أوباما» يعترف: عذبنا أشخاصًا وقمنا بأمور منافية لقيمنا بعد «11 سبتمبر»

أقر الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، الجمعة، بأن الولايات المتحدة قامت بأمور «منافية» لقيمها بعد اعتداءات 11 سبتمبر، معترفا بأن الأمريكيين «عذبوا أناسا».

وقال «أوباما»، أمام الصحفيين «قمنا بالكثير من الأمور الصحيحة لكننا عذبنا أناسا»، مشيرًا إلى رفع السرية قريبا عن تقرير برلماني أمريكي حول أساليب الاستجواب المبالغ فيها التي لجأت إليها وكالة الاستخبارات المركزية «سي آي ايه» بين 2002 و2006 خلال ولاية جورج دبليو بوش.

وأضاف في مؤتمر صحفي في البيت الأبيض «حين استخدمنا بعض تقنيات الاستجواب المبالغ فيها، تقنيات اعتبرها وينبغي على كل شخص نزيه أن يعتبرها بمثابة تعذيب، فأننا تجاوزنا خطا ينبغي عدم تجاوزه».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة