أخبار عاجلة

مهرجان الفنون الشعبية يحظى بإقبال الزوار

مهرجان الفنون الشعبية يحظى بإقبال الزوار مهرجان الفنون الشعبية يحظى بإقبال الزوار

 

جذب مهرجان للفنون الشعبية الذي أطلقته جمعية دبا الحصن للثقافة والفنون والمسرح بمناسبة عيد الفطر المبارك السائحين والزوار.

وشاركت في المهرجان الذي اختتمت فعالياته أمس عشرة فرق من مختلف مناطق الدولة علاوة على بعض الفرق من سلطنة عمان قدمت عروضها في الساحة الخضراء الواقعة على القناة المائية في دبا الحصن والتي تعد واجهة المدينة البحرية وأحدث المشاريع السياحية فيها.

 وشمل برنامج المهرجان تنظيم أول تظاهرة بحرية في القناة المائية بالمراكب القديمة بصحبة فرقة للأهازيج الشعبية والألحان التراثية الشهيرة. وشهد افتتاح المهرجان محمد راشد الحمودي عضو المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة وعلي أحمد بن يعروف رئيس المجلس البلدي لدبا الحصن وعدد من مسؤولي الدوائر الحكومية الاتحادية والمحلية وجمع من أهلي المدينة وزوار الساحل الشرقي والسياح الأجانب الذين جذبتهم العروض التي قدمتها الفرق المشاركة.

موروث شعبي

وحول تنظيم جمعية دبا الحصن للثقافة والفنون للمهرجان التراثي الأول قال عبد مرزوق الظهوري رئيس مجلس الإدارة : إن المهرجان يمثل إحياء للموروث الشعبي في مجتمع الإمارت عامة وفي دبا الحصن خاصة حيث يعد عيد الفطر المبارك هو أول أعياد السنة وله أهميته في حياة الناس بعد انقضاء شهر الصوم، وقد اعتاد أهلنا القدامى أن يقيموا فعاليات مماثلة تتيح لهم فرص التلاقي مع الأقارب والأصدقاء لتبادل التهاني والتبريكات بالعيد، وأيضا المشاركة في عروض الرقص الشعبي التي كان الكل يمارسونها بمهارة باعتبارها تشكل جزءا من ثقافة المجتمع الذي يتميز بالتقارب بين الناس وحرصهم على العادات والتقاليد.

وأضاف : لقد رأت الجمعية في تنظيم هذا المهرجان خطوة مهمة في إحياء تراث الأجداد، وإعادة تقديم الفنون الشعبية وسط مظاهر العصر ومعالم الحداثة في المدينة ليكون ذلك تعزيزا للموروث وترسيخا له في أذهان ونفوس أجيال الحاضر والمستقبل.

وضم برنامج المهرجان عروض الفرق الفنية تقديم فنون عدة منها الوهابية، والرواح ، والهبان، والليوا، وهياالله، إلى جانب مشاركة النساء في عرض الحرف القديمة للمرأة الإماراتية داخل الخيمة النسائية التي أقيمت في ساحة المهرجان على القناة المائية في دبا الحصن.