إعلامية مسلمة ترتدى الصليب تضامناً مع مسيحيى الموصل

إعلامية مسلمة ترتدى الصليب تضامناً مع مسيحيى الموصل إعلامية مسلمة ترتدى الصليب تضامناً مع مسيحيى الموصل

أطلقت الإعلامية العراقية “داليا العقيدي”، حملة “كلنا مسيحيون”، التي تعلن بها رفضها لما يجري من عمليات تهجير وإستهداف للمسيحيين في الموصل.

وصرحت العقيدي لجريدة “النهار العرافية”: إنها قررت وضع الصليب حول رقبتها والظهور في نشرة الأخبار، “لأن التعدد الديني والطائفي هو ما جعل العراق مهداً للحضارة والعلم والثقافة”.

وكتبت:”ما فائدة التاريخ والحضارة ونحن نعود الى الوراء، الى ايام الجاهلية والتخلف، فالمسيحيون اهل هذه الارض ولا يمكن ان نستمر فيها بغيابهم او بغياب اي مكون آخر من العراق”، مضيفة: “انتم التكفيريون الكافرون المشركون المرتدون قاطعو الرقاب.

أونا