أخبار عاجلة

«أطباء بلا حدود»: وباء «إيبولا» خرج عن السيطرة ويتفشى بسرعة

رصدت منظمة «أطباء بلا حدود»، الأربعاء، تزايد تفشي وباء «إيبولا» في غرب أفريقيا وقد يطال دولًا جديدة.

وقال المسؤول عن العمليات في المنظمة لا ليبر بلجيك، إن «الوباء بشكل غير مسبوق ويخرج عن السيطرة ويتفاقم بما أنه يطال مناطق أخرى، خصوصا في ليبيريا وسيراليون مع بؤر مهمة جدا».

وأضاف: «قلقون جدا لتطور الأحداث خصوصا في هذين البلدين حيث هناك نقص في الرؤيا حول هذا الوباء». وحذر من أنه «إذا لم يتحسن الوضع سريعا هناك خطر حقيقي بانتقاله إلى بلدان جديدة».

وأوضح بلجيك أن الأمر غير مستبعد، لكن من الصعب توقعه لأننا لم نشهد مثل هذا الوباء قبلًا، مؤكدا أنه ليس هناك رؤية شاملة لتحديد أين تكمن المشاكل الأساسية.

وانتشر هذا الوباء منذ مطلع العام الجاري في غينيا قبل أن ينتقل إلى ليبيريا ثم سيراليون وبلغ عدد الإصابات في البلدين المجاورين حتى 23 يوليو 1201 حالة منها 672 وفاة، وفقًا لآخر حصيلة لمنظمة الصحة.

ويحمل فيروس إيبولا، الذي يؤدي في غضون أيام إلى «حمى نزفية» يليها تقيؤ وإسهال، اسم نهر في شمال الكونغو الديمقراطية (زائير سابقًا)، حيث رصد للمرة الأولى عام 1976.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة