كبير أطباء انجلترا يحذر من أن فيروس «إيبولا» يهدد بريطانيا

حذر كبير أطباء إنجلترا ومدير الصحة العالمية في هيئة الصحة العامة من أن فيروس إيبولا يهدد البريطانيين، مشددا على أن الفيروس يمثل أكثر الحالات الصحية الطارئة التي تواجه بريطانيا.

وقال الدكتور بريان مكلوسكي في بيان إن الزيادة المستمرة في حالات الإصابة بالفيروس «تثير قلقا كبيرا». ورغم ذلك أضاف أن الخطر الذي يواجه المسافرين في المملكة المتحدة والعاملين في البلدان المتضررة «منخفض جدا»، حيث إن العدوى تستلزم اتصالا مباشرا بالدم أو بسوائل الجسم من شخص مصاب.

من جانبه، قال كبير المستشارين العلميين للحكومة البريطانية، السير مارك وولبرت، أن انتشار إيبولا يمثل تحديا يواجه العالم، مشيرا إلى أن مثل هذه الأمراض تمثل «تهديدا كبيرا محتملا للبريطانيين».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة