أخبار عاجلة

تل أبيب تحقق في شريط فيديو بثته «حماس» لاقتحام موقع عسكري إسرائيلي

أعلن الجيش الإسرائيلي الشروع في التحقيق فيما جاء في تسجيل مصور () بثته «قناة الأقصى» التابعة لحركة المقاومة الإسلامية «حماس» يظهر مجموعة من مقاتلي الجناح المسلح لحركة «حماس»، يخرجون من نفق ويجهزون على عدة جنود إسرائيليين دون اشتباك معهم.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي موشيه ألموز، صباح الأربعأء، في تصريح للقناة العاشرة الإسرائيلية إن «الجيش الإسرائيلي شرع في التحقيق فيما أظهره شريط بثته قناة «الأقصى»، الثلاثاء، وأظهر مقاتلي حماس يقتحمون موقعا عسكريا ويجهزون على جنود فيه دون أن يدافع الجنود عن أنفسهم».

وأضاف «ألموز» أن «الشريط الموزع هو من إنتاج حماس، ولا يمكن التسليم بصدقيته».

واعتبر أن الجيش الإسرائيلي يقوم بأداء دور قتالي مرتفع المستوى على حدود قطاع غزة، على حد قوله.

وبثت كتائب «الشهيد عز الدين القسام»، الجناح العسكري لحركة حماس ليلة أمس شريط فيديو يسجل ما قالت إنها عملية تسلسل عبر نفق نفذها مسلحون من الكتائب إلى محيط موقع عسكري إسرائيلي جنوبي إسرائيلي قبل 3 أيام.

وأظهر الفيديو، الذي لا تتجاوز مدته الخمس دقائق وأذاعته قناة «الأقصى» الفضائية التابعة لـ«حماس»، تسلل مجموعة مسلحة من قوات القسام، تتكون من تسعة مقاتلين، يرتدون زيًا عسكريًا إسرائيليًا مساء أمس، أول أيام عيد الفطر، إلى موقع «ناحل عوز» العسكري، شرق قطاع غزة.

وخرج مسلحو «القسام» من فوهة النفق في نقطة قريبة من الموقع العسكري المحصن، وهرولوا قليلاً قبل الوصول إلى البرج العسكري الذي تواجد به 10 جنود إسرائيليين أجهز عليهم المسلحون، وفق رواية الكتائب.

وأظهر الفيديو محاولة 3 مسلحين قساميين أسر أحد الجنود الإسرائيليين من داخل الموقع العسكري، لكنهم قتلوه في اللحظات الأخيرة، واستولوا على قطعة سلاح قبل مغادرة المكان والعودة إلى النفق الذي تسللوا عبره.

وقالت «كتائب القسام»، في بيان تلقت وكالة الأناضول نسخة منه، أمس: إن «مجموعة من قوات النخبة القسامية مكونة من 9 مجاهدين، مساء يوم الاثنين الماضي، أول أيام عيد الفطر تمكنوا من تنفيذ عملية تسلل خلف خطوط العدو».

وأضاف البيان أن «الوحدة تمكنت من مهاجمة برج عسكري محصن ضخم تابع لكتيبة»ناحل عوز«وبه عددٌ كبيرٌ من جنود الاحتلال وأجهزوا على جميع من فيه»، مؤكدين أنهم حاولوا أسر أحد الجنود، لكن «ظروف الميدان لم تسمح بذلك».

وتابع: «تمكن المقاومون من قتل 10 جنود وإصابة آخرين، واغتنام قطعة سلاح من نوع (Tavor) قصير، وهو السلاح الذي يحمله جنود النخبة الاسرائيليين وتحمل الرقم»438522900X95«، قبل عودة جميع المسلحين إلى قواعدهم بسلام».

وجاء بث هذا الفيديو عقب بث كلمة مسجلة لمحمد الضيف، القائد العام لكتائب القسام، قال فيها إنه لن يكون هناك وقف لإطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل إلا بوقف العدوان الإسرائيلي على غزة ورفع الحصار عن القطاع.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة