«الدولية للطيران المدني» تشكل قوة مهام بعد تحطم «الماليزية»

قالت المنظمة الدولية للطيران المدني، الثلاثاء، إنها ستشكل قوة مهام خاصة للتعامل مع الثغرات الأمنية التي أدت إلى إسقاط طائرة الخطوط الجوية الماليزية فوق أوكرانيا في 17 يوليو .

وقال ريمون بنيامين، الأمين العام لمنظمة الطيران المدني، إن المأساة أثارت «مخاوف مقلقة فيما يتعلق بالطائرات المدنية التي تعمل في رحلات فوق مناطق الصراع».

وجاء تصريح «بنيامين»، في مؤتمر صحفي في مقر المنظمة بمدينة مونتريال الكندية، بعد اجتماع مع منظمات أخرى، بما في ذلك، الاتحاد الدولي للنقل الجوي (أياتا).

من جانبه، قال توني تايلر رئيس الاتحاد «الخطوط الجوية في العالم غاضبة.. الطائرات المدنية هي أدوات للسلام».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة